لماذا فشلت مشاريع النقل العربية المشتركة ؟؟

كاظم فنجان الحمامي
2020 / 12 / 20

ماذا فشلت مشاريع النقل العربية المشتركة ؟؟

شهدت معظم هذه المشاريع سلسلة من العثرات والكبوات في معظم البلدان العربية.
وربما يظن البعض ان السبب المباشر وراء هذا الفشل يكمن في:-
- تغيير الأولويات.
- الموارد المحدودة.
- توتر العلاقات بين البلدان العربية المتجاورة.
لكنني أرى ان السبب الرئيس يعزا إلى متلازمة تغيير وزراء النقل في ظاهرة عجيبة شملت معظم الدول العربية خلال مراحل زمنية قصيرة، ولفترات ومدد محدودة، الأمر الذي تسبب في انحراف بوصلة القرارات بزوايا حرجة ومتباينة.
دعونا الآن نضع النقاط على الحروف فنستعرض امامكم ملامح هذه المتلازمة للمدة من عام ٢٠١٤ ولغاية عام ٢٠١٨.
في الاردن (مثلا) تعاقب خمسة وزراء خلال اربع سنوات، وهم كل من:-
- الدكتورة لينا شبيب
- يحيى الكسبي
- وليد محيي الدين المصري
- جميل علي سليم مجاهد
- انمار الخصاونة
وفي العراق تعاقب ثلاثة وزراء للمدة نفسها، وهم:-
- باقر جبر صولاغ
- عبد الحسين عبطان
- كاظم فنجان الحمامي
وفي جمهورية مصر العربية تعاقب كل من:-
- الدكتور جلال السعيد.
- شريف فتحي.
- الدكتور هشام عرفات.
وفي الكويت تعاقب كل من:-
- عيسى الكندري.
- ياسر حسن أبل.
وفي المملكة العربية السعودية تعاقب كل من:-
- صالح الجاسر.
- نبيل العامودي.
وبالتالي فان أجواء العلاقات الثانوية الداعمة للمشاريع المشتركة لم تكن مستقرة على حال، ولم تأخذ حصتها من التنفيذ كما ينبغي. وهذا هو السبب الذي تجاهلته معظم الدراسات.

حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول