شعرنة سينما اللاوعي

السعيد عبدالغني
2020 / 11 / 22

أرسلت عقابي للعوالم في الكلمات
أرسلت شوكي وأزهاري
وسأستريح للأبد في الألوان التى لا تنتهي.
*
لا شريك للذات في النشوة إلا مُخيَلاتِها.
*
غياهب صوفية جهنمية
في صفاء
تطفر بزرقتها
على لوحة
مشارف المرأى المخَيَّل في العماء.
برعم يُثمر طوافين وحيدين حوله
ولا منقذ ولا مضِلل سوى الوهم العميق.
*
فيّ بُعدٌ للانهائي فواح
كزهرة في الباطن تستمر في النمو.
*
خذلك من كوّنك ومن دمّرك
من رآك ومن حجبك
خذلك من خلقك ومن خلقت.
*
احزم جمعك لوحدته
واغفر له احتجابه
وإعلانه لمفارقة حرمه
هو معشوقك المكبوت فيك
ومدرَككَ الأنقى.
*
بعض الصرخات علتها تنشية الأين بالجنون
وبعضها ندائه بمواربة لحمايتى من الجنون.
*
السِفر الأخير وراء الأغشية
تحابت الأرض والسماء يوما فيه
قبل انشطارهما من قلب الأزل.
السِفر الأخير خرافة الألم.
*
من سينتصر في النهاية في داخلي
الآيل
أم الذئب؟
أتعاظم في استنشاق الإشارة من قلبي
وأغيب لفرط اللغز المعذِب.
*
أفك شهوتكِ
بفقه الجموح
لتنبت الشمس التي تدفئني.
أمشي ضد من خَلق ومن خُلق
لوحدتي
بريئا من كل القوانين.
*
وحيدا
الذي رصع العشوائية في جنس الأكوان والذرات
ووحيدا من أدركها.
حفر وحدته وعلّمها لأشعته الصغيرة
وخلق من إثرها كل شيء.
*
زِفي المجاهيل والغوامض لعين قلبي
لتؤنسني في وحدتي الكريهة
وفي أوقات الطرد من العالم
والمجاهيل: مدركَات ليست كاملة المعلومية
أدركها مشوهة منكِ
والغوامض:برازخ بين الأفكار وعللها.
*
هل يحيا الموت فينا أو خارجنا
وهل هو مقام التلامس مع المطلق المجازي؟
أفكر وأقص تفكيري على الورقة
لهوسي بالنهايات لكل شيء
برنة السكرة الاخيرة في العالم.
أرني يا برزخ الإنسان اللامعلوم ضفتك الأخرى.
*
الكلمة غرزة تلضم الفضاءات
وروائح الأجواف السرية للمتضادات.
*
اللغة كائن واقعي يدمر وحدتي.اللغة كائن خيالي يُعاضِد وحدتي.اللغة كائن ميثولوجي يؤلهني.اللغة كائن عدمي يُصفِرني.
*
يتطور مكبوتي ليضم كل الغوامض للكائنات والالهه من أركيولوجيتها لفنائها.
*
خذوني لأزلي
خذوني لعدمي
لم يعد شيئا يحدث في داخلي أو خارجي.
*
التجريد أعظم وأعمق لعنة ممكن أن تُصيب الشاعر.
*
عقلي فتيل يحترق للكابوس الأخير
لانفجار السطوع.
*
متون تُقذَف من أفواه الكنه لي
وأنا الوميض الملغَز الصافي المنخول من الألفة والتضاد.
*
أكلم مجهولا في رأسي طوال الوقت
عندما أخلق عوالما ضد العالم.
*
يا رب الوهيج
الروح أفلت وجدّفت في الظلمة
والعقل خاب في العجز
والمسير إلى أثيرك محرم
على من نعت كل خلقك بالعدم.
*
حبكة العالم شِعرية.فبحثي النفسي في سيكولوجية الطيف المفارق تقول أنه شاعر.
*
الشِعر يأكل الحياة من داخلي،يكثِف المعنى ويستلبه،يُكثِف العالم ويستلبه.
*
عيني أصبحت تخسِف بكل خضار
وعقلي يسمم المهد والمثوى لكل شيء.
*
العالم يتجه إلى الغرق في الغموض بحجم خوفه من الغموض.
*
لتفنى العوالم وتُستَحدَث
فوجودي سيظل عبث.
*
أُسريكِ في رأسي
ويُسكِرني وجودكِ فيّ.
*
واللغة ؟
مرآة متهالكة من كثرة ما شهدت.
واللون ؟
شاطىء للعين في الشهود.
وأنت؟
طاقة الكابوس في العالم.
وقلبك؟
ابن طلله وصورته.
هل لجمت ما بداخلك يوما؟
عندما أحببت لكي أستمر في الخوف منه والحياة في شيء.
هل الحب حد للجنون؟
إنه فقط يعينه في دربه فقط ودربه سلامي طهراني.
هل هناك شيء ممكن أن يكون مَطهر؟
العتمة النفسية ومواجهتها
هل تخاف؟
أخاف أن يكون لي فرائس مجهولة وجلادين مجهولين لا أعرفهم يوما.
*
فردوسي قلم وورقة وسيجارة ومكان أكن فيه وحدى.
*
أطوف لالم بتلات الوجود حولي وافني.