الفلسفة السياسية عند لينين .....من الثورة الى الدولة ............ في كتاب

ابراهيم خليل العلاف
2020 / 11 / 7

انا فرح ، وسعيد بما تقدمه (دار قناديل للنشر والتوزيع ببغداد شارع المتنبي ) ، وشكرا لمديرها العام الاخ والصديق الدكتور حسين مايع الكعبي واقصد سلسلة الكتب التنويرية التي تصدرها تباعا ، ومنها هذا الكتاب ، وبيدي نسخة منه وهو ( الفلسفة السياسية عند لينين من الثورة الى الدولة ) للأستاذ فاروق زهير القرغولي .
والكتاب بالأصل رسالة ماجستير في الفلسفة ، وباشراف الاخ الاستاذ الدكتور علي عبود المحمداوي وهو من يقود حملة هدفها احياء الدراسات الفلسفية العراقية المعاصرة بعد توقف بسبب تداعيات الغزو الامريكي للعراق في نيسان -ابريل 2003 .
ما يهمني قوله ، كم نحن اليوم بحاجة الى مثل هكذا دراسات وكتب تساعد في نشر قيم الثورة والتغيير والتنوير في مجتمعنا الذي صار يعاني من التخلف والجهل والظلامية ، والمرض والتفكك .
نعم نحن بحاجة الى ان نعيد تأسيس الدولة . والكتاب يضع أمامنا تجربة المفكر والقيادي السوفيتي الروسي فلاديمير ايليتش لينين (1870- 1924 ) المستندة على الاسس الفكرية للماركسية ونظرتها الى الحياة والكون والمجتمع .
ويقينا ان لينين من خلال كتابه ( الاستعمار (الامبريالية ) اعلى مراحل الرأسمالية ) ولدي منذ نصف قرن ترجمة الدكتور راشد البراوي استطاع ان يضع رؤى جديدة لما يتعلق بالصراع الطبقي والحرب ومراحل التاريخ ومفاهيم التحرر والمادية الديالكتيكية .
وطبيعي ان يكون للحزب دور والمقصود هنا الحزب الشيوعي وخاصة في قيادة التغيير وتحديد مساراته النظرية والعملية .
وقد نجح المؤلف في ان يضعنا في صورة وواقع الفلسفة السياسية عند لينين وخاصة في حركة الانتقال من الثورة الى الدولة ولينين مفكر بناء وايجابي لهذا نظر الى الحرب العالمية الاولى وهي ما كانت تسمى الحرب العظمى نظرة مغايرة وكان يرى انها حرب امبريالية وعلى الروس مغادرتها وغادرها فعلا سنة 1917 بعد انتصار الثورة الاشتراكية العظمى .
كتاب يثير الكثير مما يجب ان يتعلمه شبابنا ويستفيدوا منه ان هم ارادوا التغيير ، وعملوا من أجله.
أبارك للمؤلف جهده والى مزيد من التقدم .