الكفر

سلمى الخوري
2020 / 11 / 5

الرعب يطرق الأبواب
أنياب الموت والغدر
تغرس في لحمنا
كشيطان يرقص فرحاً
بسيوف مغمسة في برك الدم
المهدور والمهان على الأرض

مادت الأرض بمياه
ليس فيها ملح أو خبز
فقط كثرة الدم ،
الدم يخضب الوديان
والسواحل
ويلون الأنهار
بنار الغدر
بنار الكره ، ولهيب العار
القتل مجانيٌ
مباح
لصانعي الكفر
والأستصغار
رسموا أنفسهم
حكاما منوبين عن
صاحب الأمر
يدّعون أنهم حافظي
آيات هي
السبيل الى السماء
الى اليُسر
الى أبدية ليس لها حقيقة
أو صورة كذب
أين البرهان ؟؟؟!!
ومن عاد لنا
بيقين الأمر ؟؟
كفوا
كفوا عن بغضكم للبشر
عن كرهكم للسلم
ما حاجتنا لكم
بما تدعونه من إيمان
هو عين ، عين الكفر
فقتل رضيعة على صدر أمٍ
وأبنا لم يبلغ ربيع الهوى
ولم يعرف ما الفرق بين الخير والشر
وذبح أبٍ ما زالت
أفواه تناديه تطلب الخبز والتمر
أعدمتم الكل بظلالتكم
بأسم الدين والفسق والغدر

المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي