لأول مرة تٲسيس منظمة للتنويريين العرب تابعة للٲمم المتحدة

مصطفى راشد
2020 / 8 / 5

الإعلان عن تٲسيس او منظمة عربية للتنوير تابعة للٲمم المتحدة
==============================
منذ أن كنت طالبا فى جامعة الٲزهر كلية الشريعة والقانون وأنا أرى كل الجماعات المتطرفة والمتشددة منظمة ولها غطاء وجماعة مثل الإخوان وكل الجماعات السلفية وغيرها مما جعلهم يكتسحون الإنتخابات فى العالم العربى سواء الخاصة بمجالس الشعب والنواب أو النقابات أو الٲندية أو حتى اتحادات الطلبة حتى أنا نفسى نجحت فى انتخابات اتحاد الطلبة بجامعة الٲزهر حينما كنت أنتمى للإخوان وذلك بسبب عملهم الجماعى المنظم فهم يرشحون شخص ويتوحدون خلفه بالكامل كل الجماعات الدينية المتطرفة لكن التنويريين كانوا على مر التاريخ غير منظمين ويعملون فى جزر منعزلة فيترشح العديد منهم فتتفتت أصوات الناخبين بين المرشحين اللبراليين فيسقطوا وينجح المرشح الدينى المتطرف  لذا كنت احلم بٲنشاء جمعية أو منظمة تجمع التنويريين على كلمة واحدة ويكون لهم قوة دفع وتنظيم وتوجيه وضغط وتٲثير على صناع القرار لوضع القوانين المتحضرة التى تحترم حقوق الإنسان وحريته وكرامته وتساوى بين الناس بغض النظر عن جنسه أو لونه أودينه فحاولت منذ 6 سنوات بٲنشاء جمعية مصرية للتنوير لكن وجودى بعيدآ عن الوطن  ووجودى فى استراليا جعل الجمعية بعيدة عن التفعيل  وفوجئت بالدكتورة حنان درقاوى من فرنسا تكلمنى عن حلمها فى رابطة للتنويريين فقلت لها على الفور بل منظمة لكل العرب وتكون منبثقة من الٲمم المتحدة وعلى الفور أتصلت بالعديد من زملائى التنويريين  انا والدكتورة حنان فى كل بلاد العالم وهم شخصيات عظيمة مثلنا وأفضل منا وعرضنا عليهم الفكرة فقبلوا جميعا بلا تردد لذا تحركت بكل جد وسرعة للتسجيل والتصديق على المنظمة  وجعل أهدافها  نص البيان العالمى لحقوق الإنسان الصادر بفرنسا 10 ديسمبر 1948 بمواده الثلاثون لٲن هذا البيان وهذه المواد صدقت عليها كل بلاد العرب وكل بلاد الدنيا وأصبحت قوانين معمول بها وواجب تطبيقها قبل القوانين المحلية بكل البلاد لذا لن  توجد أى مخالفة فى نشاط المنظمة يخالف القانون داخل أى بلد من البلاد والحمدلله وجدنا ترحيب أممى ودولى بٲنشاء اول منظمة عربية للتنوير بشكل دولى ورسمى تفتح أبوابها لعضوية كل التنويريين بالتساوى لٲن كل التنويريين متساون فى الفكر والإدراك والرؤية المستقبليه والتحضر الفكرى لكن الشكل التنظيمى هو مجرد شكل للتنظيم وتوحيد الكلمة والمواقف والقرارت بعد المشورة والتصويت على القرارات لذا أنا اليوم وكل زملائى فى غاية السعادة لظهور منظمة التنوير العربية للنور تحت غطاء الٲمم المتحدة والباب مفتوح لمشاركة كل تنويرى عربى بالتواصل على واتساب 201029461998 من اجل غدآ افضل لٲولادنا وبلادنا
منسق عام منظمة التنوير العربية المسجلة فى 1-8-2020
الشيخ السفير د مصطفى راشد  عالم أزهرى

حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول