البشر من دموع القمر ( اصل كلمة رمة )

ماجد الحداد
2020 / 5 / 18

#رمت أو #رمث أو #رموت كلمة مصرية قديمة تعني حرفيا الدموع
ثم أطلقت على البشر
فالبشر هم #رمت
من نفس الكلمة استخرجت كلمة #الرموش العربية غزيرة وصغيرة جدا وعندما تكون العين مفتوحة كأنها إشعاع #الشمس أو دموع #القمر التي بكاها غيظا عندما استبدل رع عينه المصابة بعين أخرى فلما عادت العين المصابة طلب #رع من #تحوت أن يكرمها _ وقد يكون هذا هو السبب #اسطوريا لوضع القمر فوق راس نقوش صورة تخون _ وأصبحت العين القمر وكان من دموعها هم البشر .
اذا رموش مستخرجة حرفيا من رموت ، التصاق حرفي التاء والشين متلازمان ... كما رأينا في صوت عطسة #آتوم ( هاتتتتشششششو ) ونسمعها من النساء في الطبقات الشعبية خصوصا في الإسكندرية خلط التاء بالشين لو كانت الكلمة بضمير المتكلم مثلا (انتي يا اختي _ انتشي يا اختشي ) ( حبيبتي _ حبيبتشي ) ( مامتي _ مامتشي ) وهكذا

في وقت لاحق لما كانت كلمت رمت تعني البشر أصبح لصيقا أن جسم الانسان هو أكثر شئ هندسي ظاهر يعبر عنه
لذلك الجسم الذي ليس فيه حياة اي ميت حوله العرب لكلمة #رمة وجعلوا العظام #رميم

#انسان_يفكر

محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير