أخطاء القرآن وأثرها في ترجمته إلى اللغة النرويجية -ترجمة إينار بيرغ نموذجا- الجزء السادس: التحريف للتعمية على الخطإ في استعمال الفعل المتعدي

عبدالإلاه خالي
2020 / 1 / 7

حينما نشرَتْ "الحوار المتمدن" مقالي السابق عن أثر أخطاء القرآن في ترجمة النرويجي "إينار بيرغ"، كتب أحدهم يؤاخذني على عدم قراءتي كتاب "النكت في القرآن" على اعتبار أنني لو قرأتُ هذا الكتاب لما كتبتُ ما كتبت!
وأقول مرة أخرى أن موضوع المقال ليس أخطاء القرآن فتلك مسألة فرغنا منها من زمان، بعد أن درَسنا ودرَّسنا زَمَنًا كتب التبرير والعميان، وعلى رأسها كتاب "النكت في القرآن".
موضوع المقال هو أثر أخطاء القرآن في لغة الترجمان. فالرجاء الرجاء الفهم والإذعان!
وفيما يلي نماذج أخرى من تحريفات بيرغ التي ابتغى من ورائها التعمية على الاستعمال الخاطئ للفعل المتعدي في القرآن.

🔅 فعل "رَضِيَ":
رَضِيَ فعل يتعدى بحرف الجر ˝الباء˝، بينما جاء في الآية متعدِّيا بذاته ˝رضيتُ الإسلام˝:

المائدة 3: ﴿ .. الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا.. ﴾

أي:

( .. i dag har jeg fullført deres religion for dere og har fullendt min velsignelse mot dere og behaget for dere islam som religion .. )

لطمس الخطإ ضَمَّنَ المفسرون المسلمون ˝رضيتُ˝ معاني يستقيمُ بها التعبير، فقالوا أنَّ ˝رضيتُ˝ تعني ˝اخترتُ˝[1] و˝اصطَفَيْتُ˝[2] و˝انتخبتُ˝[3] و"صَيَّرْتُ"[4] و"جَعَلْتُ"[5] ..
وانتقد محمد فاضل صاحب "التضمين النحوي في القرآن" المعاني السابقة واقترح معنى جديدا، إذ قال: [ تضمين (الرضا) معنى (التصيير والجعل) غير سديد يتجافى عنه السياق، فما معنى أن يصير الإسلام دينا، وماذا كان قبل تصييره؟ وتضمين (رضيَ) معنى (اختار) لا يستقيم لأنه لا يتعدى إلى مفعولين وعندها يصبح الدين فضلة ما دام حالا، ولعل تضمين (رضي) معنى (وهب) أسوغ وآنس وأحكم ]!!

أما المترجم فقد أتى بفعل يؤدي الغرض من التحريف، وهو فِعْل ˝قَبِلَ godta˝. فمن جهة هو فعل يرادف "رضي" من حيث المعنى، ومن جهة أخرى لا يحتاج إلى حرف ليتعدّى:
Almaidah 3: ﴾ ..I dag har Jeg fullbrakt deres religion og fullbyrdet Min nåde mot dere, og godtatt islam som religion for dere﴿ ..
أي:
( .. اليوم استوفيتُ دينكم وأنْجَزْتُ فضلي عليكم، وقَبِلْتُ الإسلامَ دينا لكم .. )

🔅 فعل "رأى":
˝رأى˝ فعلٌ يتعدى بنفسه لا بحرف الجر ˝إلى˝، سواء كانت الرؤية بصرية أو علمية قلبية، فالصواب في اللغة أن نقول: ˝رأى الشيء˝، ومن الخطإ القولُ: ˝رأى إلى الشيء˝. كما أن الصواب في أن نقول: ˝رأى الشيء كذا˝، لا في قولنا: ˝رأى إلى الشيء كذا˝. فما تكلم العرب هكذا، كلا ثم كلا!
وخالف القرآن صحيح اللغة فعدّى ˝رأى˝ بالحرف ˝إلى˝ في آيات عدة نذكر منها:
• الفرقان 45: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ وَلَوْ شَاءَ لَجَعَلَهُ سَاكِنًا ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلًا﴾
• النساء 49: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يُزَكُّونَ أَنفُسَهُم بَلِ اللَّهُ يُزَكِّي مَن يَشَاءُ وَلَا يُظْلَمُونَ فَتِيلًا ﴾
• البقرة 258: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللَّـهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّـهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللَّـهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ﴾
هذا العيب اللغوي فرّق المفسرين إلى فريقين: فريق ادعى أن التعبير سليم لغة وأنّ ذلك من كلام العربِ، وفريق رأى في التضمين أسلوبا مناسبا لترقيع الخطإِ.
فمِمَّن نسب الكلام للعرب نذكر:
- الطبري، إذ قال: [ وهذا تعجيب من الله تعالى ذكره نبيه محمد صلى الله عليه وسلم من الذي حاج إبراهيم في ربه ولذلك أدخلت إلى في قوله ألم تر إلى الذي حاج وكذلك تفعل العرب إذا أرادت التعجيب من رجل في بعض ما أنكرت من فعله قالوا ما ترى إلى هذا والمعنى هل رأيت مثل هذا أو كهذا ] [6] .
- الطوسي، حيث قال: [ وقوله: ˝ألم تر إلى˝ دخلت إلى الكلام للتعجب من حال الكافر المحاج بالباطل، كما يقولون: أما ترى إلى فلان كيف يصنع، وفيه معنى هل رأيت كفلان في صنيعه كذا، وإنما دخلت ˝إلى˝ لهذا المعنى من بين حروف الجر، لأن إلى لما كانت نهاية صارت بمنزلة هل انتهت رؤيتك إلى من هذه صفته لتدل على بعد وقوع مثله على التعجب منه، لأن التعجب إنما يكون مما استبهم شبيه بما لم يجز عادة به، وقد صارت إلى ها هنا بمنزلة كاف التشبيه من حروف الإضافة، لما بينا من العلة إذ كان ما ندر مثله كالذي يبعد وقوعه ] [7] .
ومِمَّن تشبت بالتضمين نذكر:
- الألوسي، فقد قال: [ الرُّؤْيَةُ بَصَرِيَّةٌ؛ لِأَنَّهَا الَّتِي تَتَعَدَّى بِإِلَى، وَفِي الْكَلَامِ مُضَافٌ مُقَدَّرٌ حُذِفَ وَأُقِيمَ الْمُضَافُ إِلَيْهِ مَقَامَهُ، أَيْ: أَلَمْ تَنْظُرْ إِلَى صُنْعِ رَبِّكَ؛ لِأَنَّهُ لَيْسَ الْمَقْصُودُ رُؤْيَةَ ذَاتِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ (...) وَجُوِّزَ أَنْ تَكُونَ عِلْمِيَّةً، وَلَيْسَ هُنَاكَ مُضَافٌ مُقَدَّرٌ، وَتَعْدِيَتُهَا بِإِلَى لِتَضْمِينِ مَعْنَى الِانْتِهَاءِ، أَيْ: أَلَمْ يَنْتَهِ عِلْمُكَ إِلَى أَنَّ رَبَّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ، وَالْأَوَّلُ أَوْلَى ] [8] .
˗ أبوحيان، إذ ذهب إلى أنّ: [ الرؤية هنا علمية، وضمنت معنى ما يتعدّى بإلى، فلذلك لم يتعد إلى مفعولين، وكأنه قيل: ألم ينته علمك إلى كذا. وقال الراغب: رأيت، يتعدّى بنفسه دون الجار، لكن لما استعير قولهم: ألم تر المعنى: ألم تنظر، عدّي تعديته، وقلما يستعمل ذلك في غير التقرير، ما يقال: رأيت إلى كذا. إنتهى. ] [9].
هكذا تعامل المفسرون من أهل الإسلام مع خطإ القرآن، أما بيرغ فتحريفه قام أساسا إما على حذف "إلى" أواستعمال مرادفات تتعدى ب"إلى"، وفي مرات قليلة استعمل مرادفات تتعدّى بنفسها وبحرف "عن".

فَاستعماله الفعل رأى دون "إلى" ورد في:
• الحشر 11: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ نَافَقُوا يَقُولُونَ لِإِخْوَانِهِمُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ.. ﴾
﴾ Du har vel sett hyklerne, som sier til sine vantro brødre av skriftfolket.. ﴿

أي:
( لقد رأيتَ بالتأكيد المنافقين الذين يقولون لإخوانهم الذين كفروا من أهل الكتاب.. )

• الملك 19: ﴿ أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ فَوْقَهُمْ صَافَّاتٍ وَيَقْبِضْنَ... ﴾
﴾Har de ike sett på fuglene over seg som brer ut sine vinger og slår dem sammen? … ﴿

أي:
( ألم يروا الطير فوقهم تبسط أجنحتها وتطويها؟.. )

• المجادلة 14: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ تَوَلَّوْا قَوْمًا غَضِبَ اللَّـهُ عَلَيْهِم ..﴾
﴾Du har vel sett dem som slutter seg til folk som er under Guds vrede? .. ﴿

أي:
( ألم تر الذين تولّوا قوما غضب الله عليهم؟.. ﴾

• المجادلة 8: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ نُهُوا عَنِ النَّجْوَى ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَيَتَنَاجَوْنَ بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ.. ﴾
﴾Du har vel sett dem som ble forbudt å holde hemmelige råd, og så fortsetter med det som ble dem forbudt, og rådslår med hverandre i synd og fiendskap, og i ulydighet mot Sendebudet?.. ﴿

أي:
( ألم تر الذين مُنعوا عن ممارسة المشورة السرية، ثم يعودون إلى ما مُنعوا منه، ويتشاورون فيما بينهم بالإثم والعدوان، ومعصية الرسول؟ .. )

• النحل 79: ﴿ أَلَم يَرَوا إِلَى الطَّيرِ مُسَخَّراتٍ في جَوِّ السَّماءِ ما يُمسِكُهُنَّ إِلَّا اللَّهُ ...﴾
﴾Dere har vel sett fuglene som er satt til å være i luften under himmelen. Ingen holder dem, unntatt Gud … ﴿

أي:
( لقد رأيتم بالتأكيد الأطيار موضوعات في الجو تحت السماء. ما يمسكهن إلا الله... )

• غافر 69: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ.. ﴾
﴾ Du har vel sett dem som diskuterer om Guds ord?.. ﴿

أي:
( ألم تر الذين يجادلون في آيات الله؟.. )

• الفرقان 45: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ.. ﴾
﴾Du ser vel hvordan Herren strekker skyggen?.. ﴿

أي:
( ألم تر كيف مدّ الرب الظل؟.. )

أما استعماله مرادفات تتعدى بإلى فقد ورد في:
• البقرة 243: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى ٱلَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَٰرِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ ٱلْمَوْتِ.. ﴾
﴾Du kjenner vel til dem som forlot sine hus i tusentall i dødsfrykt? ﴿ ..

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين تركوا ديارهم في ألوف مخافة الموت؟.. )

• النساء 77: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى ٱلَّذِينَ قِيلَ لَهُمْ كُفُّوۤاْ أَيْدِيَكُمْ وَأَقِيمُواْ ٱلصَّلَٰوةَ وَآتُواْ ٱلزَّكَٰوةَ فَلَمَّا كُتِبَ عَلَيْهِمُ ٱلْقِتَالُ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَخْشَوْنَ ٱلنَّاسَ كَخَشْيَةِ ٱللَّهِ أَوْ أَشَدَّ خَشْيَةً وَقَالُواْ رَبَّنَا لِمَ كَتَبْتَ عَلَيْنَا ٱلْقِتَالَ.. ﴾
﴾ Du kjenner vel til dem som det ble sagt til: «La våpnene falle! Forrett bønnen! Gi det rituelle bidrag!» Når det så ble pålagt dem å kjempe, så frykter en del av dem menneskene, slik de skulle frykte Gud, og mer til, og sier: «Herre, hvorfor har Du pålagt oss å kjempe?.. ﴿

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين قيل لهم: ‹‹ دَعُوا السلاح! أقيموا الصلاة! آتوا الهبة الموسمية! ›› فلما فرض عليهم الكفاح، إذا فريق منهم يخشون الناس، كالخشية التي كان عليهم الشعور بها من الله، أو أشد، ويقولون: ‹‹ يا رب، لم فرضتَ علينا القتال؟.. )

• النساء 51: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ.. ﴾
﴾Du kjenner vel til dem som har mottatt en del av skriften? .. ﴿

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين أوتوا جزءا من الكتاب؟.. )

• النساء 49: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يُزَكُّونَ أَنفُسَهُم .. ﴾
﴾Du kjenner vel til dem som erklærer seg selv for rene?.. ﴿

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين نَصَّبُوا أنفسهم أنقياء؟.. )

• النساء 60: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ .. ﴾
﴾Du kjenner vel til dem som hevder at de tror, på det som er åpenbart for deg, og før din tid? .. ﴿

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين يؤكدون أنهم يومنون، بما أوحِيَ إليك، وقبل وقتك؟.. )

• آل عمران 23: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَىٰ كِتَابِ اللَّهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ .. ﴾
﴾Du kjenner vel til dem som fikk en del av skriften, og således -var-kalt til Guds bok, for at den skulle gjøre rett og skjell mellom dem?.. ﴿

أي:
( هل تعلم شيئا عن الذين تلقوا جُزءا من الكتاب، وبالتالي دُعُوا إلى كتاب الله، ليقضي ويجعل حَدًّا بينهم؟.. )

• النحل 48: ﴿ أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَىٰ مَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ يَتَفَيَّأُ ظِلَالُهُ عَنِ الْيَمِينِ وَالشَّمَائِلِ سُجَّدًا لِّلَّهِ وَهُمْ دَاخِرُونَ ﴾
﴾Har de ikke lagt merke til at alt Gud har skapt, kaster skygger til høyre og venstre, legger seg ned på jorden for Gud i all ydmykhet? ﴿

أي:
( ألم يلاحظوا أنّ كلَّ ما خلق الله، يُرخي الظل يمينا ويسارا، يُسقطون أنفسهم للأسفل فوق الأرض لله في تواضع تام؟ )

• إبراهيم 28-29: ﴿ أَلَم تَرَ إِلَى الَّذينَ بَدَّلوا نِعمَتَ اللَّهِ كُفرًا..؟ ﴾
﴾Du har vel lagt merke til dem som setter vantro istedenfor Guds nåde.. ? ﴿

أي:
( ألم تلاحظ الذين جعلوا الكفر مكان رحمة الله ..؟ )

• الشعراء 7: ﴿ أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الْأَرْضِ كَمْ أَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ ﴾
﴾Legger de ikke merke til jorden, hvor mange herlige sorter Vi har latt vokse frem på den? ﴿

أي:
( ألم يلاحظوا الأرض، كم تركنا من صِنْفٍ كريم ينبت فوقها؟ )

• سبأ 9: ﴿ أَفَلَمْ يَرَوْا إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ... ﴾
﴾Har de da ikke lagt merke til himmel og jord som ligger foran dem og bak dem?... ﴿

أي:
( ألم يلاحظوا السماء والأرض أمامهم وخلفهم؟... )

ففي هذه الآيات استعمل المترجم عبارة: "lage merke til لاحَظَ" وعبارة: " kjenne til هل تعرف شيئا عن؟ "، وهما عبارتان يحتاج الفعل فيهما إلى التعدية بإلى ˝til˝ في اللغة النرويجية!
أما استعماله لمرادفات تتعدى بنفسها وبحرف "عن" فقد ورد في:
البقرة 246: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الْمَلَإِ مِن بَنِي إِسْرَائِيلَ مِن بَعْدِ مُوسَىٰ إِذْ قَالُوا لِنَبِيٍّ لَّهُمُ ابْعَثْ لَنَا مَلِكًا نُّقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ قَالَ هَلْ عَسَيْتُمْ إِن كُتِبَ عَلَيْكُمُ ٱلْقِتَالُ أَلاَّ تُقَاتِلُواْ ؟.. ﴾
﴾ Du vet vel om stammerådet for Israels barn etter Mose tid, da de sa til en av sine profeter: «Utnevn en konge over oss, så vi kan kjempe for Guds sak.» Han svarte: «Det kan vel tenkes hvis dere blir kalt til kamp at dere ikke vil kjempe?».. ﴿

أي:
( ألم تعلم أن الملأ من بني إسرائيل بعد زمن موسى، عندما قالوا لنبي لهم: ‹‹ عيِّنْ لنا ملكا، فنتمكن من الكفاح في سبيل الله. ›› أجاب: ‹‹ هل عسيتم إن دعيتم للكفاح ألا تكافحوا؟ ››.. )

البقرة 258: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللَّـهُ الْمُلْكَ... ﴾
﴾Du vet vel om ham som tvistet med Abraham om hans Herre, om at Gud hadde gitt ham autoritet?﴿ ..

أي:
( ألم تعلم شيئا عن الذي جادل إبراهيم في ربه، أن أتاه الله السلطة؟.. )

• النساء 44: ﴿ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ.. ﴾
﴾Du har vel hørt om dem som ble gitt en del av skriften? .. ﴿

أي:
( ألم تسمع شيئا عن الذين أوتوا جزءا من الكتاب؟.. )

ففي هذه الآيات استعمل المترجم عبارة "vet vel om du ألم تعلم شيئا عن؟" وعبارة "du hører vel om ألم تسمع شيئا عن؟".

الهوامش:
[1] المحلي والسيوطي. تفسير الجلالين. سورة المائدة. الآية 3.
[2] عبدالرحمن بن ناصر بن السعدي. تفسير تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان. سورة المائدة. الآية 3.
[3] الجيلاني. تفسير الجيلاني. سورة المائدة. الآية 3.
[4] الألوسي. مفاتيح الغيب. سورة المائدة. الآية 3.
[5] السمين الحلبي. الدر المصون. سورة المائدة. الآية 3.
[6] جامع البيان في تفسير القرآن. الطبري. سورة البقرة. الآية 258.
[7] التبيان الجامع لعلوم القرآن. الطوسي. سورة البقرة. الآية 258.
[8] روح المعاني. الألوسي. سورة الفرقان. الآية 45.
[9] البحر المحيط. أبوحيان. سورة البقرة. الآية 246.

المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي