جمعية المواطنة لحقوق الانسان تدين الاعتداء على طلبة جامعة القادسية

عامر عبود الشيخ علي
2017 / 4 / 11

جمعية المواطنة لحقوق الانسان تدين الاعتداء على طلبة جامعة القادسية....عامر عبود الشيخ علي
ادانت جمعية المواطنة لحقوق الانسان انتهاك الحرم الجامعي في جامعة القادسية من قبل مسؤول وحمايته وهم مدججين بالسلاح، مما اثار حفيظة الطلبة لدخول تلك المجاميع المسلحة الى الحرم الجامعي مبينين رفضهم من خلال الهتافات السلمية لانتهاك هذا الحرم، مما دعا الحمايات بالرد على اصوات الطلبة بالرصاص الحي والاعتداء عليهم بالضرب. وقد اصدرت الجمعية بياننا جاء فيه
وردت صباح هذا اليوم ‎10/4/2017 الانباء عن اعتداءات من قبل حماية مسؤول على طلبة جامعة القادسية في محافظة الديوانية باطلاق الرصاص الحي والضرب
واننا في جمعية المواطنة لحقوق الانسان تابعنا هذه الاخبار والتحقق من صحتها ، وجدنا انها تتنافى مع مبادئ وأعراف جامعية متفق على احترامها ، حيث تم انتهاكها بشكل سافر في وضح النهار ، فإن دخول مجموعات مسلحة داخل الحرم الجامعي، ورد هؤلاء المسلحون على هتافات الطلبة السلمية بإطلاق الرصاص ثم الاعتداء على الطلبة اصحاب الحق، في الدعوة للإلتزام بقواعد أحترام هيبة الجامعة.
علما ان ما يدعو له رجال الدولة دائما الى عدم زج الجامعات ومؤسسات التعليم في الصراعات السياسية بل لا بد من احترامها ، لكن الذي حصل اليوم – كما اوردت الانباء – خرق صارخ وانتهاك حرم جامعة القادسية وهو عدم احترام للمؤسسة . لذلك نطالب :-
1- اطلاق سراح الطلبة الموقوفون حالا.
2- اصدار تعليمات صارمة بمنع ادخال السلاح الحرم الجامعي ومحاسبة المخالفين.
3- محاسبة الاشخاص الذين قاموا باطلاق الرصاص والمعتدين على الطلبة.
4- الاستمرار باجراءات الشكوى التي قدمها الطلبة المعتدى عليهم ومحاكمة المعتدين بعد اجراء التحقيق الاصولي، واعلان النتائج النهائية .
5- تقديم الاعتذار الى الجامعة كمؤسسة اكاديمية عن خرق احترامها بدخول المسلحين واطلاق الرصاص داخل حرمها.
احترام حرم المؤسسات التعليمية والاستماع الى صوت الطلبة من مباديء الديمقراطية

حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول