قتل المشاعر جريمة

إبن يحيى محمد علي
2016 / 3 / 4

مشكلة الوعي بالجنس الآخر
قتل المشاعر جريمة
كن حذراً، إن لم تكن يقظاً فلربما يظهر في قلوبنا مجددا، الوحش الذي يسمى الإنتقام، البشر كائنات مشبوهة وحسودة لبعضها، عندما يرون شيئًا ممتازًا، يريدون إيجاد عيب فيه ليفسدوه، المستحيل في قاموس الحمقى فقط، سوف أسمح لك بقتلي، لكن بشرط واحد، عديني، أن لا تقتلي أحدًا سواي!، الخوف من الموت أسوأ من الموت نفسه بالنسب لك. نعم.. بالتأكيد.. أنا ارفض .. ربما يكون تغيير اسمي وعنواني وتحولي إلى شخص آخر ضماناً.. لكن نفس الشيء سيتكرر حدوثه في النهاية.. الاختباء في قلق، وستحاولون تحويلي إلى شخصية اخرى.. وهكذا بلا نهاية..وأيضاً، ليس لدي ما يجعلني أن اثق بأحد، ثقة عمياء كما ترددين.
الصفر هو حيث يبدأ كل شيء!، ولن يكون هناك أي شيء إذا لم ننطلق من هناك؛ أي من الصفر. أنت على حقّ ورأيك كرأي الجميع على حق، وكلنا على حق، لكن لا أحد فينا على صواب. ومع هذا كله ربما لن أفهم أبدًا مهما حدث السبب الذي يقود شخصًا لقتل شخص آخر، ولا أعتقد أني أريد أن أفهم، لكن ماذا لو تصفحت أحد الكتب ربما قد تفهمين السبب الذي يقود شخصا لقتل شخص آخر، هو إذا إشكال معرفي يرتبط بالمعرفة؛ الشخص الذي يمتلك معرف يتهم بالشر والقتل والجرم. ولتتحقق ونعاود تلك الثقة العمياء وبلغة رجال التحقيق لك هذا:
القواعد الأساسية عند المحققين أو الباحثين عن الحقيقة:
"ليست هناك جريمة كاملة على الاطلاق"
"الحقيقة تنتصر دائما"
"الحقيقة واحدة دائما"
"الخطأ لاعذر له"
"ليس القوي الذي يفوز، الذي يفوز هو القوي"
السر عند المرأة يجعل المرأة مرأة، الارتباط بامرأتين في نفس الوقت أو أكثر، هذا ليس من شيمي أبدً، الصداقة ليست كالمشروبات إذا انتهيتي منها رميتِها، تحقق أولا ثم لك الحكم أيها القاضي العادل والنبيل. لكن عليك أن تحتاط قد يكون المذنب أكثر عدلا ونبلا منك بقبوله حكمك الذي يراه حكما وعدالة وإنصافا ونبلا ينحدر من العصور الغابرة.
لا يجب عليك أن تشك شكا في مصلحتك مستقبلا فقط بل حتى في الشك نفسه عليك أن تشك فيه؛ )إمسح الطاولة(.
• مقتطف من الباب الثاني: مشكلة الوعي بالجنس الآخر، الفصل الثالث: قتل المشاعر جريمة.
• رواية علمية تعالج القضايا الوجودية للإنسان وتقدم تحليلات للمشكلات الإنسانية، ومن باطن الرواية، ترتكز تحليلاتها على العلوم الإنسانية والعلوم الحقة، وهذا الفصل يعالج إشكال الجنس بالقرن الحادي والعشرين وتأثير تحديث الحضارة الإنسانية وتقدمها العلمي وتطور التقنية بعد هدم كل القيم ونقدها نقدا لاذعا على توسيع إشكال الجنس وترسيخه بالحضارة الإنسانية. وفي مقدمة الباب الثاني تم شرح وتوضيح إشكال الجنس على مدى واسع بالإعتماد على دراسة علمية بإحدى الجامعات بالولايات المتحدة الأمريكي وفرنسا.
• رواية: الحياة لعبة
• تأليف: إبن يحيى محمد علي
• نشر: ---------------------
• توزيع:--------------------

دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا