وا داعشاه!!

فيصل طه
2014 / 7 / 22

وا داعشاه!

هنا
يُطرح التاريخ من التاريخ
تاريخنا
يُنتزع الضوء عن النهار
نهارنا
ومن ليلنا
يُفقد البدر..
تودعنا الأيام

من بيدنا
يباد الزرع والضرع
يُقلع
الأصل والفرع
هباءً نحول
عبثا نصير
"كأننا يا بدر لا رحنا ولا جينا"

نعيد صلب المسيح
وذبح الحسين
نصرخ
نصيح
وا داعشاه.. وا داعشاه!!

يُذبح الوليد من الوريد
الوريد من الوريد

زمن الردة يطاردنا
ردة الانسان عن الانسان
لعنة الإملاق
تلاحقنا
نصنعها
والجهلَ
الى الغياب
نرفعه
طوعا دمويا نُساق
طوعا دمويا..

أُبصر صحوة المسكون في ضالّته
المُنبلج من ذاته
المُتجلي زهرة زاهية
دبيب الزحف أسمعه
نهضة النور
صرخة المولود
صياح الجموع الصاحية
تُدوّي
كفى صمتا
كفى لطما
كفى سُباتا

نسمة الفرح
آتية
نسمات الظفر
آتية
بسماتكم
آتية
آتية


بقلم: فيصل طه - صفورية - الناصرة
20.7.2014

طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية