هذيان منتصف الليل

سرحان الركابي
2013 / 1 / 30


طوحت باخر رشفة امل في كاسه الخاوية
خضبت هزائمه وانكساراته باريج عباراتها الملتوية
زمت بشفتيها العاريتين من كل ما يسترها عدا كلمات وحروف كانت ىتجترها عند منعطف نهاراته ولياليه الذابلة ورمت بكلمة واحدة في احضان جنونه وفي ساحات هزائمه
كان يتنشق عطر الهزائم وهو مازال ينوء بثقل الكلمات المرة
كان مايزال يبحث عن لسانه وشفتيه ويستجدي الحروف والعبارات المنثورة على قارعة الطرق التي تروي حكاياته وترسم اثار هزئمه
كان ما يزال يبحث عن كلمة او يود لو تمتد يده لتعيد له اخر رشفه من كاسه المراق

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت