رياح الحظ العاثر

لويس ياقو
2013 / 1 / 28

اليوم هو ذلك يوم
يوم الرحيل..
وكما توقع كلانا
فها قد هبت علينا
رياح الحظ العاثر
فلابد من الرحيل..
فمنذ لقائنا عرفنا
بأنني لست سوى ضيف عابر
وبأنك لست سوى حبيب مضياف..
ووجود الضيف هو نصف حضور
فلا هو حاضر تمامًا
ولا هو بغائب كليًا..
أرجوك، كف عن مناداتي من خلف الباب
فرياح الحظ العاثر قد هبت
كف عن مناداتي من خلف الباب..
ولن انظر إلى الخلف لئلا ارى دموعك
ولئلا ترى دموعي..
انت تبكي لأنك تعتقد بأني ذاهب
لمكان افضل من هذا..
وأنا أبكي لأنني اعتقد
بأنني اتركك في مكان افضل
من الذي أنا اليه ذاهب..
آه من لعبة الأماكن هذه
آه من رياح الحظ العاثر..