رسمت ُ غزالات ِ هَمٍّ بحجم الوطن

عايد سعيد السراج
2021 / 5 / 24

كتبت ُعلى الحائط يحيى الوطن

ورسمتُ عصافيرا ً على الحائط ِ تُـغرد للوطن

وأطفالٍ يرقصون

ورسمت ُ لهم لعباً بدم الشهداء

ونهرا ً صغيرا ً

وقططا ً كثيرة ً

ورئام ٍ تشبه شكل الوطن

رسمتُ أمي وهي تبكي أخي وتندب حظ الوطن

رسمت تفاحة ً حمراء يتشهاها طفل الوطن

ورسمت أطفالا ونساءاً بلا اقدام يقدسون الوطن

وورودا ً وغابات جميلة

ونساء ٍ حزانى يَـبْـكين الوطن

رسمت أطفال الوطن بقبعات زرقاء وعيون ناعسة

أشجار سرو وزيزفون

غزالات هَــمٍّ بلون الوطن

رسمت ُ جنوداً يصوبون بنادقهم على شباب الوطن

ويتلذذون بصيد أطفال الوطن

بحثـت هنا وهناك ، وفي ضمائر الخونة لم أجد الوطن

وقلت في نفسي يالله ضاع الوطن

لم يعد لي وطن

باعوا الوطن

فبكيت ُ بصمت ٍ

وبكت معي ذكرياتي مع الوطن

وتـنـاومت ُ كثيرا ً علني أحلم بوطن

ولم يأْ تِـني الحلم

ولم يأْ تـِي الوطن

طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية