لا فاد نضحي.... !

مكارم المختار
2020 / 11 / 12

 أ ؛ .... أ يحسب أنه مقتدر لآحتمي به من نفسي بكلمة حب يشد بها ويأسر
ويحيا معي صمتي وهمسي
حياة يتباهى بها تصيغ لي ألامر
وأكون له الحن ويجن علي ويقسي
لا... لا فاد نضجي ليشطب حلم سهر
أو ليمحو من ذاكرة أمسي
عشق أعتلى ظهر قارب الحب نهر
ليمتد الى أخر حلم
يبدأه بلمس ويخط على لوح العمر
تشكيل أنسانة طينتي وليس نفسي
ف أختبأ في رمادي وأصبح جمر
أه .....
آه... كان حقيقة و أصبحت أراه أحلامي
كنت ذاتي وسمحت أن أكون حلم حياة
أستحضره يقضة ليصحو بي على أوهامي
عزف يصل رنين هاتفه مسمعي أت
عزف أي صوت أسمعه وأحب أليه كلام
عشقته فتزاحمت من غرامه ألآهات
عيشيني تريني صنعتك من هيام
هي ساقية القدر المرصوفة خطوات مرسومة سنينها تستوعبها الايام
تمنيت جهلي بما أعلم وهل تثمر ألامنيات
حيث وجدتك في زماني وتاه ألالهام
وطرقت خجلا عاطفتي طوع المرغمات
قوة ضعفه أنه يرتجف أصرار الوئام
أسرى حب نبدو وقت عف مقدس
وخاص أوقات ...
شعلة تنيط بنا شفاه تحكي و أبتسام
وتراود الروح فرحا تضيء كالجذوات
كلنا يسبق كلنا وريث يسبق صوت الكلام
تخلق حجما لن نحتويه ...
حجم ... -" أحبك -" كلمة منتقاة
تليق بكل الاعمار
قوس قزح شف هلام
حب يبعدنا عن أيما أنغلاق صمت مشتكاة
لاحزن ...
لا حزن يأخذنا صوبه الوان فرشة رسام
لا أفكار تنغلق علينا ولا ترحل بنا أستفهامات
لاتسربلنا حيرة ولا تمتص خطوة تقدمنا لآمام
ويصطخب فينا كل شيء يترجم الحب علامات
هل سيغلق الزمن علينا عش الحمام
ام سيستعرض قدرته فينا ويتركنا ولا يقف لنا محاذاة ........؟؟
لله ... لله در العاشقين

حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية