الحكيم والفضيلة

ميلاد سليمان
miladsolimann@gmail.com

2015 / 12 / 6

في صبيحة يوم مُشمِس، صعد أحد الأشخاص إلى الجبل، ليلتقي بأحد الحكماء، وبعد عناء ومشقة الطريق قابله في النهاية، فسأله الشخص وقال ""حدثني يا حكيم عن الفضيلة والحب والشهوة وعلاقتهما بالجنس"، فصمت الحكيم طويلًا وطال صمته حتى ظن الشخص إنه نام، ثم تكلم الحكيم أخيرًا وطلب منه أن يصوم 3 أيام ثم يأتيه ليعرف منه الإجابة، فنزل الرجل إلى قريته وبعد صيام ثلاثة أيام رجع إلى الحكيم وعاود سؤاله، فطلب الحكيم منه أن ينقل بعض الحجارة من أعلى الجبل إلى القرية لمدة أسبوع، وبعد مرور أسبوع، رجع الرجل إلى الحكيم وعاود سؤال، فطلب منه الحكيم أن يقوم بإزالة روث الخيول والأبقار من اسطبل المعبد لمدة شهر كامل، وبعد تفكير طويل قام الرجل بعمل ذلك، وبعد نهاية الشهر، رجع الرجل إلى الحكيم وعاود سؤاله، وقبل أن يجاوب الحكيم أو يطلب منه شيء مجددًا، ظهر بجوار الرجل مجموعة كبيرة من رجال قريته وانهالوا بالضرب على الحكيم بالعصي والهراوات والاسلحة البيضاء وصعقوه ببعض أجهزة الإليكتريك، ووسط الاشتباك والعراك سمعوا الحكيم يصرخ ويقول "والله يا جماعة لو اعرف كنت هقولوا من الأول".
#تجديد_الخطاب_الفلسفي



http://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World