من ديوان - انا ليكس -(3): فصيدة رابعة ليكس وتسريبات المذبحة

احمد قرة
ahmedkorra@gmail.com

2014 / 2 / 16

انا يسارى واعترف
كانت فى " رابعة " مذبحة
هى كالتمائم كالمسوخ بذيئة وجارحة
تفرش قلوع عروشها فى ساحة النسيان وغدر الفصوص فى انفراط خيوط المسبحة
،ترى الدماء هى الشواهد البيضاء
على الحصن الملطخ بالامانى لليلة البارحة
، وفى المدى المنظور يرون رابعة تحترق
فوق اعناق الرجال بلا وداع من اللهفة الطامحة
، يسخو الاكابربالاذان
والمداد ايقاع شعبا ينوح
باهازيج رقص يرفرف فوقها بيارق انقلاب الطيور الجارحة

قصيدة رابعة ليكس وتسريبات المذبحة
انا يسارى الحسن فى فعلى الاخلاق
لاارضى بيع الذمم وقوادة الغبن فى الاسواق

مرقدى فى حجم قبرى
وزادى العدل وتجنب الاخفاق
انا يسارى واعترف
كانت فى " رابعة " مذبحة
ويح قضــــــــــاة الدم وعبيد البيادة
كيف باقدام الغزاة ترقصون
على اجساد شهداء " رابعة" بهذى السعادة
لهفى على قبر السيوف بغمدها
خشعت تخيط الغار ناقوسا
تكلس بسمة
بجباة لاتعرف شرف الشهادة

تنزف الاخلاق للتاريخ
نصل قضية
هى جهل الخراف
بنيات الذابح لضمير السلطة والسيادة

وهرولة الجماعة
والطوائف تنتشى
حجرا تبطن
عصمة الانياب
يهجس طامعا
نفط الظنون
وكفرا بالعبادة
ماذا تقولوا ليتيم "رابعة "بلحدة؟؟؟
انا رقصنا فوق مذبح جثثنا
ونادينا طيور الطبل
تشدونا صهيل خنوعنا
نمنح الراهب المشلوح والجندى
عز صليلنا
ونشح بالكلمات
زودا عن دين نبينا

كشامات الضرير
حين يزينة العور
زهوا لضياء العمى
واستمنى شاهرا
لذة المتاهات القبيحة
طاعنا برمادها
غمد جفوننا
حاملا بذرالتحجر

كطحين خبز لا تشتهية كلابنا
كوطنا تناثر مادحا
نوم الكرامة
فى ظلال تيوس ترابنا

كنسل قتلناة بكاءا
من صهيل خنوعنا
وتلظينا نرضعة

سكرالمذلة
من خمورعيوننا
يرثى النخيل برابعة
للتكايا والعروش
غرز العناق للغريب
بصمت قبرضميرنا
وسحق هامة وطننا

ترخى الستائر
بالذبائح والعطايا
للمخنس كى يجود
فى فخاذ فخر نساؤنا

ونراقص الشيطان زهوا
والعاريكسو
سيل عرى
جبيننا



http://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World