حادثة تعذيب عون الستاغ بجبنيانة : احتجاجات الاعوان و اتحاد الشغل على الخط

سفيان بوزيد
2020 / 6 / 30

تنديدا بجريمة التعذيب التي تعرض اليها عون بالشركة التونسية للكهرباء و الغاز باقليم جبنيانة عشية يوم الجمعة 26 جوان 2020 من قبل عونين من الشرطة تسببت للضحية كدمات و كسور على مستوى القفص الصدري و على اثر حملة التنديد الواسعة ، قام اليوم الاثنين 29 جوان 2020 اعوان الشركة التونسية للكهرباء و الغاز باقليم جبنيانة بوقفة احتجاجية داخل مقر الشركة تخلله اجتماع عام قام به عدد من الاعوان للوقوف على حيثيات واقعة الاعتداء ، و الحالة الصحية للضحية مؤكدين على وقوفهم قلبا و قالبا معه مؤكدين على التمسك بتتبع العونين قضائيا ، ثم تحولوا في مسيرة جمعت ابناء القطاع رفقة عدد من المواطنين و نظمت وقفة احتجاجية امام مركز الشرطة بجبنيانة رفع فيها عدد من الشعارات المنددة بالعنف و تمسكا بالوحدة العمالية
كما عبر الاتحاد المحلي للشغل بجبنيانة في تدوينة على صفحته الرسمية عن عميق تضامنه مع ابناء القطاع و رد الإعتبار لزميلهم منددا بما تعرّض له زميلهم من عنف وإهانة ونطلب من السلط الأمنية الجهوية التدخل السريع ومحاسبة كل من سوّلت له نفسه أن يعتدي على مواطن بمثل هذه الممارسات التي خلنا أنّها دفنت مع النظام السابق كما ندعو الأمنيين الشرفاء إلى التحلي بالرصانة وتكريس عقلية الأمن الجمهوري واحترام حقوق الإنسان .