يوميات دنماركية 200+19

حكمة اقبال
2020 / 6 / 28

1- السنة الاولى :
مرت يوم أمس السبت السنة الأولى على اعلان تشكيل الحكومة الحالية برئاسة رئيسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي ميته فريذركسن (42 عاماً) ، وهي حكومة حزب واحد بعد ان ضمنت اغلبية برلمانية من أحزاب اليسار ، ضمن مذكرة تفاهم حول البرنامج الحكومي . كتب المحرر السياسي لقناة التلفزيون الثانية تغولس ميلنبيرغ : أزمة كورونا أحدثت تغيرا في السياسة الدنماركية ولكن رئيسة الوزراء كانت قوية قبل الأزمة ، وإدارتها للأزمة زادتها قوة ، وارتفعت أصوات المؤيدين لها في استطلاعات الرأي لتصل بين 30-35 من الناخبين . فيما قالت المحللة السياسية سوس ماريا سيروب : هي رئيسة وزراء واعية وواضحة ، وفعالة في طريقة اداراتها للسياسة . انها تهتم بنا ، واعطت لنفسها دور اللبّوة المستعدة للدفاع عن ابنائها للنهاية ، ومن متابعة لصورها في الفيسبوك فهي تقص الحشيش في بيتها ، وترتدي حذاء رياضي ، وتركب الدراجة . انها في النهاية انسان ، ولاتخاف من السلطة وتعرف كيف تستخدمها .
https://nyheder.tv2.dk/lokalt/2020-06-27-statsministerens-jubelaar-paa-trods-af-coronakrisen

2- المناقشة الختامية :
احدى تقاليد العمل البرلماني هو النقاش الماراثوني الذي يجرى في نهاية كل سنة برلمانية قبل عطلة الصيف المعتادة في شهر تموز ، وصادف هذا العام يوم الأثنين الماضي ، وتم بثه مباشرة على التلفزيون ، وهو يوم للنقاش فقط ، وليس لإتخاذ قرارات أو اصدار قوانين . بعد كلمة رئيسة الوزراء التي امتدحت تعامل المواطنين مع قرارات الحكومة والبرلمان في مواجهة وباء كورونا ، توالى بعد ذلك على منصة الكلام المتحدثين السياسين لكل حزب يشرحون مواقف احزابهم ويجيبون على اسئلة أعضاء البرلمان ، ويتحمل ذلك ملاحظات تثير الضحك واخرى الغضب . في حدود منتصف الليل اختتمت رئيسة الوزراء الجلسة بالتعليق على ماقالته رئيسة حزب الشعب الاشتراكي حول المفاوضات من اجل قوانين معالجة الأزمة انها قضت وقتاً في وزارة المالية أطول من وقتها في بيتها ، قالت رئيسة الوزراء حان الوقت ليعود وزير المالية الى بيته وزوجته . يُذكر ان المناقشة الختامية لاتعني توقف عمل البرلمان .
https://www.ft.dk/da/aktuelt/tema/afslutningsdebat

3- المحافظ والثانوية :
وأخيرا ، وبعد 41 عاماً ، وضعت محافظ مدينة ( تيستذ ) شمال غرب الدنمارك السيدة ( اولا فيستغورد ) كاسكيت التخرج من الثانوية بعد ان إجتازت امتحان التخرج ، وكانت قد فشلت في امتحان اللغة الفرنسية حينذاك . تقول اولا فيستغورد : كانت لدي صعوبة في اجتياز الامتحان ، وفضلت عدم المحاولة مرة ثانية ، وكان ذلك محرجاً لي ، واتجهت للعمل ، وعندما نبهني مدير الثانوية في العام الماضي بامكانية إكمال الثانوية لم اتردد ، وانا سعيدة بذلك . السيدة اولا وهي عضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي وعضو مجلس المدينة ، قد تم انتخابها عام 2018 لمنصب محافظ المدينة بعد ارتفاع اصوات الحزب من 4,7% الى 34,3% . يُذكر ان طلبة الثانويات عند تخرجهم يرتدون قبعات خاصة ، يضعها على رؤسهم من يختاروه من الأهل ، وقد قامت والدتها بوضع الكاسكيت على راس محافظ المدينة .
https://nyheder.tv2.dk/lokalt/2020-06-25-angst-spaendte-ben-for-sidste-eksamen-41-aar-senere-har-borgmester-faaet-huen

4- متلازمة داون :
استضاف برنامج صباح الخير التلفزيوني المباشر عائلة هانسن وابنتهم إلسا التي ولدت عام 1980. تبدأ حكاية إلسا انها مصابة بمتلازمة داون ( المنغولي ) ونُقلت الى بيت خاص للأطفال ، وعند بلوغها سنة واحدة إستجابت عائلة هانس الى اعلان يبحث عن عائلة لرعاية إلسا ، وكان لديهما طفلين سابقين كلاوس وكرستينا بعمر 6 و 3 سنوات ، وكانا سعيدين لحصولهم على اخت صغيرة . تقول الام عن سبب رعاية إلسا : انا اعمل مربية ولدي خبرة في العمل مع الأطفال ذوي الاعاقات ، لذلك وافقت مقابل ان أكون متفرغة للعمل معها . يقول الأب : عندما تقوم برعاية طفل لاتعرف الى أي وقت تنتهي مدة الرعاية ، لذلك قدمنا طلب بتبني إلسا ، ووافق والداها ، واصبحت إبنتنا رسمياً . تمارس إلسا هواية ركوب الخيل 3 مرات اسبوعياً ، اضافة الى المساعدة في العمل المنزلي والطبخ ورعاية حصانها .
https://www.facebook.com/go.tv2.dk/photos/a.141554575204/10157370129890205/?type=3&theater


28 حزيران 2020
---------------------------------------------------------------------------
الهدف من اليوميات ، المنتقاة من الاعلام الدنماركي ، إعطاء صورة عن بعض إيجابيات الحياة اليومية ، تساعد للتعرف على طبيعة المجتمع الدنماركي ، وموجهة أولاً للقراء داخل العراق ، للإطلاع والمقارنة .