دروس من كورونا

ايدن حسين
2020 / 3 / 16

عندما يكون الانسان غير ناضج فكريا .. فانه لا يدري كيف سيتصرف سواءا في الحالة العادية او الحالة الخطيرة التي تستلزم الحذر
و لا يكون لديه خطة ( الف ) و خطة ( باء ) .. بل حتى اية خطة في مواجهة المواقف الصعبة
شخص زار احدى الدول الاجنبية .. عند عودته دعا 80 شخصا من اقربائه و اصدقائه لوليمة في بيته .. بعد فترة تبين ان الرجل مصاب بالكورونا .. و لعنة الله على الذي زرع فينا هذه العادات و التقاليد .. التي لا فائدة من وجودها .. بل بالعكس لها اضرار
اشخاص يلبسون سترات و قمصان .. ملتحون او حالقين .. باختصار مهتمين جدا بهندامهم و انيقين .. لكن لم يفهموا بعد .. لماذا تم تقسيم البشر و الناس الى عائلات و بيوت منفصلة
فتراهم دائما مجتمعين هنا و هناك .. مجتمعين في الافراح .. مجتمعين في الاتراح .. مجتمعين في العبادات .. مجتمعين في الاسواق
عندما تصاب بقرة بمرض .. فان القطيع كله يمرض .. لماذا .. لان البقر حيوانات لا تفهم .. لكن بعض البشر ايضا .. مع الاسف يتصرفون كالحيوان تماما .. فيريدون ان يعيشوا كقطعان و ليس بشكل بيوت منفصلة
عدم التصاق البشر بعضهم ببعض له فوائده دائما .. سواءا في حالة الصحة او في حالة الامراض و الاوبئة
و ها نحن نرى كثير من الكتاب .. ليس لهم هم الا التذمر من الحجر الصحي و فصل المدن و القرى عن بعضها البعض .. حتى في هذه الظروف الصعبة التي تستلزم فصل الناس بعضها عن بعض .. و عدم السماح لهم ان يعيشوا كقطعان
حقا .. ينقصنا تعليم من نوع اخر .. غير الفيزياء و الكيمياء و الرياضيات .. يلزمنا تعليم .. كيف نعيش و كيف نتصرف
و دمتم بود و سلامة
..