أسميكٍ القصيدة

هشام عبد الرحمن
2020 / 2 / 9

وحيدةٌ في القلب
هي الحبيبة ..
من أيّ خيال جاءت
بكل هذا الجمال
لأسميها القصيدة
تلبس اثواب الحروف
تتباهى بعطرها
كما الأنثى الأنيقة
وجّهتَ وجهَي نحوها
فترنمت باسمي
ودقت اجراس الحقيقة
هي ٍ الحبيبة
وروح الروح
هي البعيدة القريبة
يسمّيها الآخرون انثى
وانا أسميها القصيدة