في ظلال الشوق

هشام عبد الرحمن
2020 / 2 / 5

أنـا المشتاقٍ اليكٍ
تسبقني خطواتي
وتحملني رياح العشق
الي احضان اللقاء
وفي ظلال الشوق
اعانق طيفك
كقصيدة او اغنية
من وحي الشعراء
وعلى جدار وسادتي
ارسم وجهك كما أحببته
اغازل به كل النساء
و على موانىء عينيك
يبوح صمتي باسمكٍ
ويثور الكبرياء
فدعيني أنام
على صدر حبكٍ
واحلم بما أشاء