رسالة بصيغة تغريدات هي ابنة التنوير والانتصار لميادين الحرية والسلام في العراق والمنطقة

تيسير عبدالجبار الآلوسي
2020 / 1 / 16

في المعركة الدائرة بين قوى الشعب السلمية من شبيبة الوطن وطلبته ونسائه لا مجال لقراءة التحليلات والدراسات المطولة ولهذا السبب تظهر التغريدات أداة للاتصال والحوار وتوكيد خطاب التنوير بطريقة ترد على التخرصات والتشويشات والأضاليل وتمنح العزم والطاقة ووضوح الطريق بإزالتها غبار تلك المعارك المدعومة بجيش الكتروني وبفضائات وأجهزة مهولة لكن وعي الشبيبة المنبثق من الواقع المأساوي ومن الخراب الشامل وتفاعل العقل العلمي معها هو المنقذ لإدامة الثورة والتحول بها إلى ضفة الانتصار والأمن والأمان ضد محاولات نهبها من جديد أو اغتيالها كما يفعلون مع النشطاء .. هذه تغريدات بعبارات موجزة ظهرت كل واحدة متفاعلة مع الحدث الميداني في سوح الحرية وعاصمتها ساحة التحرير وبطلاتها وابطالها أضعها معا لمزيد تسليط الضوء على المجريات التي تتم بوحدة في ضفة الثورة وقيمها في التسامح والإخاء والروح السلمي مقابل تشتت ضفة العنف وقواه وإمعانها في ردود انفعالية أكيد أكثر وحشية وعنفا ولكنها أضعف قوة وأكثر اندحارا وأثرا بمسيرة التغيير التي تقترب من الحسم

خطاب التنوير والعقل العلمي يعرف أولويات عمله ويركز على ما ينبغي أن ينهض به، ربما تتعرقل اشتغالات الأكاديمي العالم المثقف بموضع بسبب ضغوط المعركة مع بلطجة النظام وقوى الظلام لكنها تؤدي أدوارها بمواضع مطلوبة لحسم الموقف باتجاه تأمين الأمن والأمان والسلم حيث بيئة البناء والتنمية والتقدم

وخطاب التنوير لا يتعرض بشتيمة أو يتدنى وينحط بأسلوبه كما تفعل الجيوش الألكترونية لأن هيبته وقوته وتأثيره في تبني كرامة الإنسان والدفاع عنها لا يعنيه من التهجمات سوى مهمة الإتيان ببديل موضوعي يجسد هيبة الإنسان كل إنسان وكرامته.. لهذا فلا رد على ما أسَفَّ أحدهم بلغته بل مزيد محاولات لإنقاذه من براثن جهله وتخلفه وتمترسه خلف ما يهينه ويؤذيه هو لا غيره...

تحية لكل التفاعلات المختلفة قبل لاالمتفقة طالما تبنت العقل ومنطقه العلمي التنويري البهي الذي يحتفل بالإنسان وحرياته وحقوقه وأضع تغريداتي منذ مطلع العام 2020 حتى منتصف يناير كانون الثاني. موضوعها واضح ميادين الحرية والسلام تنتصر للتنوير وتقترب من الحسم مع قوى الظلام والخراب في العراق والمنطقة

 

 

التغريدات بتطلعاتها لتفاعلاتكنّ وتفاعلاتكم تنضيجاً وتفعيلا ودفعا بها إلى آلاف مؤلفة أخرى بعد أن وصلت ببعض منافذ النشر لأكثر من 100000  بأمل أن تُنقل معانيها لآخرين من الباحثين عن أدواتللحل وتقريب الانتصار وتقليل الخسائر إنقاذا للعراق وأهله

من يريد الانتماء لنفسه عليه أن ينتمي لهويته، مَنبته وعيشه.. فليكن عراقي الهوى والهوية ولا يقرّ لأحدٍ أمراً ضد وجوده وأخيه.

مختلف الانتماءات الحزبية والفئوية جاءت بظروف انتهت اليوم. ولقد أدركت الشبيبة أن التغيير سبيل النجاة؛ ولم يعد صائبا أيّ انتماء إلا انتماءها للعراق هوية واحدة موحدة لها.

أما وقد افتضح من يخطط لزعامات الزيف أوامرهم، فلن تبقَ ذريعة لتلبية نداء لهم لا يؤدي إلا لمزيد خراب وتقتيل! فلنكن مع أهلنا أولا وآخرا

الشبيبة والطلبة أعلى صوتاً من كل جعجعة زعماء سلطة الفساد وغداً برهان انتصار السلام على العنف حيث أنوار وعيهم تقف بوجه أضاليل الظلامي الذي يسطو على السلطة منتهكاً إنسانية المواطن وحقوقه وحرياته..

مَن يخرج مع نداء أحزاب الفساد وزعاماتها اليوم يوفر بيئة العنف وغرهاب الناس، فلا تكن إلا مع أخوتك شبيبة الثورة لا مع أعدائك قتلة أخيك وإلا فتذكر أنهم يقتلون أخيك بيديك فيما أنت ضحيتهم التالية

تنبّه فأنت فطن خبرتَ ما جرى ويجري حولك

هل من يأمرك بقتل أخيك الثائر لأجلك، يريد خيرك وأمنك أم يريد تحويلك لوحش سيكون هو القربان التالي لنهم ذاك الفاسد وأطماعه؟ ألا فلتكن مع السلام لا العنف لأجلك وأجل أهلك جميعا وأولهم أخوتك في الوطن المعتصمين بميادين الحرية

أتقبل أن تكون قرباناً بلا ثمن، لطمع فاسد استلب حقوقك وأذلّ أهلك!؟ إن ذاك المدعي القدسية إخفاءً لفساده، إنما يدفعك لعنف يطيح بأخيك وأنت التالي!!  فـ كن السلام والإخاء

نداء شبيبة الثورة إلى من يُدفع لارتكاب مزيد عنفٍ؛ كُنْ مع أهلك سلاماً لا حرباً، كي لا توقع بهم وبنفسك مزيد ضرر

شبيبة ثورة السلام تؤكد نداءها لمن بقي بصف بعض أحزاب السلطة ألا يتأخر في التحاقه بمهمة التغييرالتي اقترب انتصارها.. الشبيبة تقول له: أنت منا فكن الآن معنا 

من بقي مع قوى ظلام أحزاب الفساد هم بقايا ضعاف نفوس أو مضللين معصوبي اعين عقولهم، يظنون أنهم يستفيدون ولو من فتات فضلات الفاسدين الحاكمين! وذلك لن يخيف قوى الثورة التي جابهت الرصاص واشكال الإرهاب وعنفه الهمجي. شبيبة التنوير أقوى وسلميتهم أمضى سلاحاً

شبيبة ثورة التنوير لن تنخدع بخطابات الظلاميين ودعواتهم فقد أدركت اللعبة وثارت لأجل العيش الحر الكريم.. فلا تراجع وإلى أمام

الشبيبة والطلبة أعمق تجربة وأقوى انفتاحاً على إعلاء خطاب التنوير ومنطق العقل طريقاً وخياراً لخطاهم بعصر يرفض أضاليل الخرافة ودجلها

أرادوا إطفاء أضواء قيم التنوير وقطع أنوار العقل العلمي عن شبيبتنا بهدم جسور الصلات بين جيلين وبين الوطن والمنفى! لكن هوية الرد أقوى بفضل جسور متينة مكينة هي كشرايين تجري في جسد الوطن بكل بناته وأبنائه موحدين في رحمٍ هو بيتهم الوطن

حاول النظام بإبقائنا قهرياً في المنفى قطع صلاتنا بتلامذة العلوم والمعارف ولكنه نسي أن جسور العلاقة مازالت وتبقى متينة تسطع بأنوارها التي لا تحجبها ظلمة يفرضونها قسراً وقد انتهى زمن الظلمة والظلام والظلم

أأختار أوامر لا تصون حقوقي ومستقبل أبنائي أم أكون حر الإرادةمع ميادين الثورة والسلام؟ الرد واضح لكل عاقل حكيم...   إلى الأمام لا تراجع

بعد سنوات من نزق التقلبات الهزليةباتت شبيبةالثورةعلى وعي بمن يتحكم بذاك الزعر ولن ينخدع أحد بدعوات مهاجمة الثوار! فلنتنبّه ونتحرر

انتهى زمن العبث بالشبيبة وتقديمها طعما لمحارقهم المفتعلة فلقد ثار الأحرار ولن ينخدعوا بنداء لزعيم أضحوكة يستقي أوامره من خلف الحدود

يريدون جركم بمجنزرات وحشيتهم وساديتهم فيما الحق والحكمةألا تنخدعوا بنداء مزيف الشعار وأن تكونوا مع أهلكم بوحدةشعبيةوثورتها السلمية

يا أبناء شعبنا لا تكونوا وقوداً للآلة الجهنمية التي حرست ناهبيكم مستعبديكم بل انضموا لانتماء وحيد هو الشعب.. والميادين للثورة تنتصر بكم

الثورة تبحث عن السلام والانتصار للإنسان فيما تأسر قوى الفساد العنفية البسطاء بحضائرها لتطعم نيران حقدها وعدوانيتها؛ فتنبهوا للخطر

قوى الثورة الشعبية تمتلك وسائل الرد السلمية الأمضى على استعراض العضلات الذي يستغل المخدوعين و-أو المرتزقة. وستنتصر الإرادة الحرة

أيّ تعرض للمعتصمين لن يقع إلا في إطار (جريمة إبادة جماعية) اختيار أحزاب الفساد القمع الفاشي له رد وطني ودولي حازم وحاسم. فتنبهوا!

لقد أعلنوا نياتهم العدائية لذا وجب على المعنيين إيجاد فاصل بين قوى الشعب السلمية وممثلي قوى التهديد العنفية.  يجب وقف اللعب بالنار

يحاولون ثني الطلبة عن دورهم في التغيير بتضليل وعصا وجزرة لكن شعلة التنوير لا تنخدع ولا تخشى إرهابا فلقد حسم الأمر وقرب الانتصار

يزداد اليوم افتضاح استغلال نظام الطائفية تأويلاته وتشويهاته لكل وطني شقا للصفوف وتكريسا لخنادق احتراب تديم سلطتها الفاسدة

فلسفة شبيبة الثورة وهدفهم يتجسدان بـ(تغيير نظام ومنهجه) ولهذا فالبديل هو انتصار للإنسان وحماية حقوقه وحرياته حيث لا ثارات ولا انتقام

انكشاف جرائم المؤسسة(الدينية) التي تمنح شرعيةً لنظام الفساد، أسقط القدسيةالزائفة عنها وسحب كل شرعيةمن السلطة، والرد: ارحلوا جميعا

ماذا يفعل الإرهابي قاءاني لتستضيفه ذيوله في عراق ثائر عليهم وعلى أسيادهم؟ ها هو هتاف الشعب إيران برة برة يؤكد الرد

باتت القيادات الميليشياوية لا تأوي بحضيرة حتى تغيرها، مثلما غيَّرت هواتفها وأطقم حراساتها لكن الشعب مصرّ على تطهير الوطن منها كليا

اجتماعات قادة الطائفية الفاشية في قم وطهران ليتخذوا قراراتهم ضد الشعب وثورة شبيبته طبعا بوجود من يأتمرون له.. ونحن نقول: لم يجد قادة الطائفية مكانا لهم بعد أن طردتهم الثورة إلا (قم) ليعقدوا اجتماعهم لاتخاذ قرار تشكيل حكومة ذيول إيرانية تنتقم من العراق!

استعانتكم بالميليشبات القمعيةضد حراك الطلبةالسلمي هي جرائم فاشية تؤكد سقوط شرعيتكم، توقفوا عن ممارسةما لم تعد لكم صلاحيةبه..ارحلوا

أوامر قمع الطلبة ومحاولة منع فعالياتهم الدستورية جهل بشؤون إدارة الدولة ووقوف بوجه شبيبة الثورة ومطلبهم بالتغيير الكلي الشامل

استمرار استهتار الميليشيات بحيوات الناس بالاختطاف والاغتيال مؤشر قاطع على حتمية إدامة الثورة حتى تحقيق التغيير لإنهاء وجودها

عادل عبدالمهدي مسؤول سابق أقاله الشعب وثورته ولا حق ولا مجال لإعادته لسلطة ارتكب فيها أخطر الجرائم التي يُنتظر محاكمته عليها

ملايين طلبة العراق غدا في شوارع المدن والقرى استكمالا لأدوار الجميع في الثورة الشعبية

صفحة للمثال(..): الأشخاص الذين تم الوصول إليهم: 8220         التفاعلات1328 

باسم المرصد السومري لحقوق الإنسان نطالب الادعاء العام لمباشرة رفع دعوى ضد المؤسسات المعنية بحفظ حيوات المواطنين ومنهم الصحفيين

اختطاف ثوار أو اعتقالهم لن يخيفهم فالثورةماضيةإلى أمام. ندين حملاتكم القمعيةالفاشية وندعو المجتمع الدولي للتدخل..  لا تراجع بل انتصار

مازال بعضهم يراهن على اختلاق التخندق الطائفي لاستعادةولو قسم من الشعب الثائر لكن وعي الثورةالجمعي أدرك بتجربته الثرةما الرد الأنجع

لن يُقسّموا جبهةالثورةالسلمية للشعب فلقد تمسك الثوار بوحدتهم سبيلا لهدفهم في التحرر والانعتاق وما عاد لخبث الدجالين من فرصة للخداع

لا انخداع بخنادق الماضي وأسباب الاقتتال فيها فالمعركة اليوم بين الشعب وقتلته وناهبيه؛ بين الثوار الفقراء وميليشيات السوقة الأغبياء 

انتهى زمن التلاعيب بالعقول بمخدر التدين المزيف وتستر اللصوص القتلة بالتخندق الطائفي فلقد علا صوت الثورة بوعي لا يُخدع بدجل

لن يشاغلنَّكم شيء عن خطاكم للانعتاق والتحرر فأنتم ماضون للحسم وإنهاء الذيول ونهجهم شروعاً بمسيرة البناء والتقدم بوطن الحريةوالسلام

غاية الثورة واضحة كالشمس، (تغيير النظام) لا عودة عنه ولا تجزئة للمطلب لأنه الطريق الوحيد لاستعادة الوطن المنهوب 

ليس غير وعيكم الجمعي وسلمية نهجكم، هو من يحسم المعركة مع الفاسدين القتلة ثباتكم اليوم ووحدة شعاركم هو الانتصار

الكنداكات كنّ قوة ضاربة للثورة السودانية سرّعت الحسم سلميا، والمرأة العراقية برهنت على أنها شمس الثورة وطاقتها البهية انتصاراً وحسماً

يوم حل مؤسسات الفساد، يوم الحرية والسلام اليوم يوم الشعب لتوكيد هدف الثورة بالتغيير وإنهاء سلطةٍ، سقطت شرعيتها بما ارتكبت من جرائم. لا شرعية لا لما يسمونه برلمانا ولا ما يسمونها حكومة فلقد انتهت شرعية تلك المؤسسات وباتت مجرد أدوات بيد المفسدين ينبغي تغييرها كليا جوهريا واستعادة السلطة لانبثاق مؤسسات تمثل الشعب وتلبي مطالبه وشبيبة الثورة قادرة على تحقيق الانتصار لهذه الغاية السامية

 

صباحكم الأمل في الانتصار للثورة والوطن بالتقدم بها اليوم نحو الحسم واستعادة كامل الحريات والحقوق

السيادةأيتها السيدات أيها السادة،هي لقمةنظيفةلعيشك وعائلتك بصورةحرةكريمة فتمترس بخندقها حيث الوطن والهوية واستقلال لا تشوبه تبعية 

نداء استغاثة يستصرخ شهامة شبيبة الثورة تتدفق بميادين الحسم

إلى الصادحين بقادة لهم من خارج حدود وطنهم بيتهم.. لا تكونوا حصان طروادة للأجنبي فليس لكم غير الوطن بيتا؛ بزمن لا عيش حر كريم ولا غيره إلا بدفاع عن الهوية والوجود فكونوا صفا واحدا للقمة نظيفة وكرامة وحرية واستقلال تبناها رفاقكم في ميادين الثورة.

أنتم بشر تستحقون الحياة وأنسنة وجودكم فتحرروا من قيود اصطنعوها في دواخل بعضكم.. لنتحرر جميعا من دنس كل مَن انتهك عراقنا بيتنا، ولنلتقي الجمعة 10 كانون الثاني 2020.. معا وسويا نعيد السلطة للشعب وننهي الفاسدين الناهبين وشراذم التخريب والتدمير...

ثورة شبيبة الوطن تناديكم! صرخات الشهداء، رفاقكم في ميادين الحرية تستصرخ ضمائركم! أمهات فقيرات يتجولن في بين النفايات لالتقاط لقمة للأطفال الجوعى تنكأ جراحات في الصدور!!

لا تتركوا أم الشهيد تعود خائبة منتصف الطريق، تندب حظ ابنها!! لا تتخلوا عن أطفال رفيقكم الذي استشهد بنيران وحوش الفساد والجريمة..! لقد خرجتم سويا فلتنتصروا بإرادة موحدة حرة لما خرجتم من أجله؛ فلا خائن ولا جبان ولا متخاذل ولا يائس أو محبط بينكم بل جذوة الثورة فيكم عالية نيرانها حتى تحرق نفايات الفساد جميعا ويعود العراق بانتصاركم جنة لكم تستحقونها

شعب يبني وطنه بيته يستحق الحياة.. ولقد حان قطاف الثورة؛ فكونوا في الميادين وموعدنا الجمعة 10-01-2020.. لقد فعلتها شعوب قبلك أيها الثائر العراقي البطل.. ومعيب أن تتأخر عن الحسم فأنت الثائر الأعلى صوتا والأنقى ضميرا والأسمى غاية والأقدر قوة وقدرة على خوض معارك الحرية والحسم

أنت لها فتقدم وكن في الميادين القدوة يا سليل كلكامش وآشور ... أنت ضمانة انتصار الثورة واستعادة الحرية والكرامة والسيادة والاستقلال والاستجابة لصرخات الثكالى والأرامل وأطفال الرفاق يتوقون لبساتين الوفاء والإخلاص والشهامة التي تحملها

 

نعرف أن الجيوش الإلكترونية المأجورة للذيول الميليشياوية هي بضعةأنفار، شخصتها قوى الثورة وجاري التعامل معها بوعي يفضحها وينهي عبثها

اصباحاتكن واصباحاتكم خير وسلام

بشأن أبواق للذيول واتهاماتهم الباطلة تضليلا

الرد الشعبي واضح بمنطوق شعارات الثورة وخطابها ووسائلها السلمية باتجاه حسم مهمتها في التغيير السلمي لإنهاء نزيف الدم..

أما التحريض والعنف فهو ليس في خطاب تغريدات أنصار حقوق ا للشعب وحرياته بل في ذاكرة أصحابه وما يرتكبونه فقط فيما محاولات التغطية على المجرم الذي يعلنها سافرة ليل نهار بالقول إن السلاح منتشر فلماذا نرى المجرم تلك ا الميليشيات الهمجية؟ فنقول: يكفي الشعب ما قدمه من ضحايا بلا تحقيق او نتائج لفضح المجرم وتشخيصه لا نسبته إلى مجهول كما يفعل أبواق الذيول ..

كم تريدون قرابين لكرسي السلطة تنهبون به وتستبيحون البلاد والعباد!؟

كفى تاويلا وتضليلا ومهاجمة لصوت الكرامة والوطنية

يجب الاستجابة لمطلب الثورة ((السلمية)) وحسم مهمتها في تغيير كلي شامل للنظام ينهي كل أسباب الجريمة وما يرتكبونه بحق الشعب

وستبقى صفحات نشطاء حقوق الإنسان والعقل العلمي الوطني وبينها صفحاتي المتواضعة صوتا للشعب المحكوم ظلما وتعسفا بالحديد والنار حتى يزول نظام الفاشية الجديدة

الشعب اولا وأخرا ولا مقدس فوق سمو وجوده وحقوقه ومطالبه في التحرر والانعتاق وبناء دولة تحفظ له الكرامة والحياة الحرة أسوة بالانسانية جمعاء

وتحايا لثورة الشعب ولكل مخلص وقريبا موعدنا نحتفل بانتصار الأمن والسلام والحرية

 

ستبقى قوى الثورةالسلميةالأكثر تمسكا بوحدتها انتصارا لهويتها العراقيةودحرا للذيول وأضاليلهم وجرائمهم..   مهما فعل العملاء فالتغيير آت

بعد رفض تشييع المهندس في الناصرية، ميليشيات الحشد تطلق الرصاص الحي على شبيبة الثورة السلمية.. كونوا صفا واحدا في رد شعبي هادر




لا شرعية لما يسمونه البرلمان العراقي

بالأصل لا شرعية لمجلسٍ، شابَ وصول أعضائه الزيف والتلاعب باعترافهم أنفسهم..

ولا شرعية له لأنه مازال منذ كتابة الدستور يمارس مهام الهيأة التشريعية المنقوصة بنصفها (مجلس الاتحاد)حيث مهام قراءة دستورية القرارات والقوانين هناك!!

ولا شرعية له لأنه يتحرك بأجندات ((غير عراقية)) وهو يُسفر عنها بلا خجل بدليل رفع صور إرهابيين قتلوا شبيبة الوطن بدم بارد ويعدهم شهداء!!!!!!

ولا شرعية له بسحبها منه يوم خرج الشعب ذي السمو الدستوري الأعلى عليه بثورة أكتوبر المستمرة حتى يومنا

ولا شرعية له بتوكيد قوى الثورة على رفض كل قراراته كونها باطلة بأمر الشعب مصدر السلطات...

لهذا من حق الشعب حمل شعار ((البرلمان لا يمثلني)) وتبنيها كونها جزءا من سحب الشرعية عن السلطة الظلامية الفاشية التي خرج ضدها وأعلن إسقاطها.. تحية لكل شبيبة الثورة وقوى التنوير تتقدم بثبات لتزيح ظلمة الظالم الفاشي وتُنهي سطوة اسياده على البلاد فتحرر العباد

 

ساحةا لتحرير ثارت ضد ذيول الملالي والمرجعيات الإيرانية التي خربت البلاد وسبت العباد من يراهم أبطالا يقف ضد التحرير وثورتها. فلنتنبه!

الذي لا يفهم كيف يقرا الظواهر السياسية واسبابها لا يمكنه ان يعبر عن سلامة الراي وينشر ما يخدم منطق التخلف والتجهيل وإدامة الخراب واشكال الاستغلال

اتركوا القرار للوعي الجمعي الذي ثار بخطاب التنوير والتغيير أما ابطالكم فهم ليسوا سوى المجرمين الذين ثار عليهم الشعب... إدانة جريمة لا يمر عبر التغطية على أخرى هي الأخطر على مصير البلاد وأهلها شكرا للمتمسكين بقرار شبيبة الثورة بازاحة جميع قوى الظلام

ترقبوا منجز الإرادة الوطنية الحرة وانصارها من قوى الحرية والسلام ولا بديل سوى أن ننتصر أو ننتصر فلقد انتهى عهد الظلام وحل التنوير

ربما تستكمل خطوات أخرى لكن الآتي حتما لن يكون من دون قوى الثورة الشعبية المرابطة في التحرير

لمن يتحدث عن السيادةعليه تنظيف قواته من الدخلاء الذين مازال يتمسك بشرعنتهم على حساب استقلال القرار وسلامةالسيادةالحقة من الانتهاك

عن اية سيادة يتحدث المعترضون على مقتل ارهابيين!؟ ما نتكلم عنه أبناء شعب الثورة المنتصرة هو المناهج ما يخدم منها تحرر الوطن وما يتسبب بجراحات

الاولوية اليوم باستقلالية القرار والانتصار للتغيير بتنوير العقول وتحريرها من انتهاك حرياتها وحقوقها

تلك هي السيادة وتلك هي الخطى التي ترد على أي انتهاك وكل انتهاك

توقفوا عن خطابات تصب بخدمة مستعبدي العراق منتهكي سيادته واستقلاله

 

إن حلّ الحشد الميليشياوي يُنهي رأس أفعى الإرهاب واصطناع المجموعات المسلحة بضفتين لاستباحة حيوات العراقيات والعراقيين مثلما يُنهي عبث الإسلام السياسي وأحزابه منع تشكيل الأحزاب بأسس دينية من أي تفرّع جاءت.. كفى تلاعبا فأي دولة تحترم شعبها وبنيتها الصحيحة الصائبة غير المخترقة لا يوجد فيها أي تشكيل من قشمريات الطائفيين الظلاميين ((الفاشست)) ولتنته اللعبة بإرادة الشعب وأمره وقراره القرار الذي عبرت عنه الثورة.. لكل دولة سلاح قانوني لا يشتمل على اي تشكيل من نمط ميليشيات مرجعياتها خارج الحدود أو مرجعيتها الزيف الديني المقدس!!!

 

أولوية شعبنا تكمن في استعادة استقلالية قراره باستعادة سيادته المستلبة المصادرة من ملالي الإرهاب وفلسفتهم الظلامية وبئس محاولات حرف ثورة الشعب السلمية لحماية يسمونها انتهاك سيادة!! بادعاء مضلل

سينتصر الشعب مهما علت القرابين

وأفراح الثوار ليست بخلفية شماتة ولكنها في منطقة أعمق وأوسع ولهذا فالثقة وطيدة بثورة تتقدم باتجاه الانتصار

سنرى انضمام قوى جديدة تنسحب من التجييش الإرهابي للميليشيات لتلتحق بالشعب

 

إصباحات خطى أخرى نحو الحرية والسلام لكم جميعا بميادين الثورة

وسينتصر العراق وأهله بفضل وحدة وثبات واستحقاق

ثبات وإصرار في اللحظات الحرجةلإنهاء نهيق الظلاميين إرهابيي الميليشيات الإجراميةوبدء زمن التنوير السلام التقدم

ليذهب الإرهابيون إلى الجحيم فالثورة ماضية بحشود الانعتاق والتحرر وحسم معركتها في سقف قريب. فلتعلُ أصوات الثوار بلا تردد.

من يدافع عن قضيته بثباتكم ليس بحاجةلموعظةلكن الواجب يتطلب توكيد تضامننا وثقتنا بانتصار ثورة التنوير وإزاحة تحالف ميليشيات الإرهاب