محاولة حب

هشام عبد الرحمن
2020 / 1 / 12

أيُّ حُلمٍ يا حبيبتي؟
يفيضٍ من مرآتكَ
وعريك صمت
يشدني
في كل المواسم
ليلامس حرارة
انفاسكٍ
ووجهك المتواري
خلف ملامحي
يطاردني
وثغرك المبلل
يحاصرني
أنا الشاعر الشقيُّ
اتسكع على ثناياكٍ
المليئةً بالرغبةِ
وألقي قميصي على
بقايا شراشفكٍ
خُذي ماشئتي
من قبلات الليل
و عربدة أصابعي
تجتاح أطرافكٍ
أتمرد وأثمل
غيمة دون مطرْ
بلهفة عاشق
في انتظارك.