فعاليات الورشة التكوينية التي تنظمها الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس حول مقومات ومستجدات برنامج “الصحفيون الشباب من أجل البيئة”

عزيز باكوش
2019 / 12 / 24

شهد فضاء المركز الجهوي للتكوينات والملتقيات مولاي سليمان بفاس يوم الجمعة 18 دجنبر 2019 فعاليات الورشة التكوينية التي تنظمها الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس حول مقومات ومستجدات برنامج “الصحفيون الشباب من أجل البيئة”، وذلك في إطار برنامج الصحفيون الشباب من اجل البيئة الذي تسهر عليه مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الاميرة للا حسناء بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي
وأبرز ذ زهير الشهبي في كلمة له بالمناسبة نيابة عن مدير الأكاديمية سياق اللقاء ومرجعياته موضحا أهداف المؤسسة الرامية إلى تقوية قدرات الفاعلين المنخرطين من أطر تربوية أساتذة مؤطرين وتلامذة المؤسسات الإعدادية والثانوية العمومية والخصوصية، وحثهم على مشاركة أوسع في المباراة في أفق الظفر بإحدى جوائز المؤسسة . كما شكر المنظمين والمشرفين والمؤطرين على برنامج الصحافيون الشباب من أجل البيئة وكذلك ممثلي مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ، والمنسقين الإقليميين بالأكاديمية على جهودهم المبذولة ومواكبتهم لأنشطة البرنامج داعيا المشاركات والمشاركين من مختلف المؤسسات التعليمية بالمستوى الثانوي، الاعدادي والتأهيلي إلى الاستفادة من خبرة أطر كفأة تتوفر على خبرة مجالية ،معتبرا مؤسسة محمد السادس رائدة في مجال حماية البيئة كما أشاد بجهود ذ عمر الودادي رئيس جمعية أساتذة علوم الحياة والأرض بالجهة
ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بدورها ذكرت بأهداف الدورة وبأهمية إدخال الاهداف 17 للتنمية المستدامة لمنظمة الأمم المتحدة في مباراة الصحفيون الشباب من اجل البيئة وهو شرط إلزامي حيث يجب أن يكون الموضوع المختار للمباراة يندرج في إطار أهداف التنمية المستدامة وختمت بتقديم الشكر لاطر الاكاديمية وخاصة للمنخرطين في برنامج الصحفيون الشباب من أجل البيئة لعملهم الدؤوب وانخراطهم الطوعي في البرنامج
من جهته استعرض ذ محمد حابا رئيس قسم الشؤون التربوية الحصيلة الجهوية لبرنامج المدارس الإيكولوجية على صعيد جهة فاس مكناس برسم الموسم الدراسي 18/19 مذكرا بفعاليات حفل رفع اللواء الأخضر بمدرسة الشهيد محمد الزرقطوني بمديرية فاس ضمن مجموعة تضم 34 مؤسسة تعليمية حاصلة على اللواء الأخضر الإيكولوجي ممثلة لسبع مديريات بالجهة معتبرا الاستحقاق دعوة للحرص على تجديد الحرص و مواصلة الانخراط في هذا الورش البيئي الوطني للبيئة .من جهة ثانية أكد حابا على أهمية اللقاء التكويني وحضور مؤسسات تعليمية لم يسبق لها المشاركة في البرنامج موضحا مواصفات الظفر بالاستحقاقات الثلاث . ووجه الدعة لجميع المؤسسات التعليمية بالجهة خاصة المنسقين الاقليمين لتحفيز أكبر عدد من المؤسسات التعليمية للمشاركة والانخراط الايجابي في البرنامج في الوسطين الحضري والقروي بمديريات الجهة واستثمار معطياتها بتنوع مكونات محيطها البيئي الجغرافي والايكولوجي.
خلال هذه الورشة قدم الدكتور عمر الويدادي عرضا حول محور هذه السنة عنوانه السلوكيات الايجابية من أجل بيئة بدون نفايات بلاستيكية. وقد تمحور العرض حول تعريف النفايات وأنواعها والتطرق إلى الإشكاليات البيئية والصحية التي تسببها هذه النفايات خصوصا وأن كميتها كبيرة جدا مع الإشارة إلى أسباب هذا الكم الهائل من النفايات البلاستيكية والتي أصبحت تشكل ما أضحى يسمى القارة السابعة، ليتم بعد ذلك التطرق إلى السلوكيات الواجب تملكها من أجل التقليص من استعمال البلاستيك وطرح البدائل الممكنة في مختلف الأنشطة اليومية بهدف إرساء مبادئ تكوين مواطن بيئي مهتم بمحيط عيشه وحريص على استمرار الحياة على كوكب الأرض لكل الكائنات الحية. "

وفي السياق أكدت ممثلة المؤسسة أثناء تقديمها برنامج " الصحفيون الشباب من أجل البيئة ، أن عملية المعالجة ستتم عبر أحد الأجناس والإبداعات الصحفية سواء من خلال الربورتاج المكتوب أو الصورة الفتوغرافية أو صنف الفيديو الذي سيوظف لأول مرة في هذه التظاهرة البيئية الوطنية،كما قدمت عرضا تطبيقيا حول الجدول الزمني وربطه بأهداف التنمية المستدامة وكيفية الولوج إلى بوابة المؤسسة، وكذا البرنامج الخاص بالمدارس الإيكولوجية بجميع مستجداته ومكوناته .
من جهة ثانية قدم أحد تلامذة مدرسة الشهيد محمد الزرقطوني برنامج مدرسته الحاصلة على اللواء الأخضر برسم الموسم الحالي كما عرفت الورشة عرضا حول كيفية الترشح للحصول على أحد الاستحقاقات الثلاثة وكذا المستجدات لتجويد تطبيقه من تقديم عضو لجنة التحكيم الوطنية واختتم الحصة المسائية بتقديم عرص نظري للأستاذ عزيز باكوش " 10 نصائح لصورة جيدة بهاتف ذكي " تضمن بعض التقنيات لالتقاط صورة فتوغرافية ذات حمولة فنية وجمالية ورسالة بيئية وبتقنيات بسيطة لكن عالية الجودة . حضر الحضور فعاليات الورشة إلى جانب المدير الإقليمي لفاس ورئيس قسم الشؤون التربوية ورئيسة مصلحة الارتقاء بتدبير المؤسسات التعليمية وعدد من رؤساء المصالح المعنية بالمديريات المشاركة في البرنامج