الله في صف الرجال ..غزة

مظفر النواب
2019 / 11 / 17

اللهُ في صَفِّ الرجال…. غزة..
------------------------------------------- مظفر النواب



اللهُ في صَفِّ الرجال
يَتَقحَّمونَ ويَستَمِدُّ سِلاحَهُم
مِمّا بِهم مِن عِزّةِ الإيمانِ
عِزمٌ لا يُطال
اللهُ في صَفِّ الرجال
نَصَبوا الفِخاخَ ولَغَّموا اللحظاتِ
مِمّا قاتَلوا ويُقاتلونَ بِلا وَنَىً
تَعِبَ القتالُ مِن القتالِ
يا غزةَ اللهِ استَمَدّت بأسَها مِن بأسِهِ
حَشَدوا الدروعَ
الطائراتِ الراجماتِ
مُدَججينَ بِرُعبِهِم
وجدَوا كمائِنَنا بِهِم
في أكلهِم وشرابِهم
لا يُرتجى طِبٌ ولا كَيٌّ
ولا علِمُ الجراحةِ كلهُ في دائِهِم
فاستَأصِلي
أو أنها العدوى العُضال
يا غزُّ
أوشَكَت الشوارعُ
أن تُترجِمَ سُخطَها لهَباً
وما هذي البُروقُ حبيبتي
إلّا بدايات الحريقِ
أرى عُروشا تَصطَلي
وأرى كراسي الظالمينَ
مقاعداً بجهنمٍ
والمُتخمينَ مِن اليمينِ أو الشمال
لن يَستَقِرّا
وإن تمادى الإحتلال
سَنذيقُهُ يومَ القيامَةِ آر.. بي.. جياتٍ
وناراً مِن جميعِ الجِهات
وسَيحمِلُ المستقبلُ الرشاشُ
عودوا أيها الجرذانُ
للسفنِ التي جاءت بِكُم
عودوا أيها الجرذان
للسفن التي جاءت بكم
عودوا إلى الأوجارِ في توراتِكُم
عودوا إلى ظُلماتِكُم
الشمسُ مُحرِقةٌ هُنا
الشمسُ أختُ بلادِنا
ومياهُنا سُمٌّ لكم
سُمٌّ يَشلُّ لُهاثَكُم
عودوا إلى الماخورِ
عودوا استَمتِعوا بريائِكُم
بجميعِ أنواعِ الزنا بالنُقرسِ الفكريِّ
عودوا استَمتِعوا بالليلِ في بلدِ الظلام
وإن نُضامَ في العَشِيِّ وفي الزوال
إن الضياءَ بلا ضميرٍ
لا يَشُعُّ سوى ظلامِ الإنحلال.