ديمقراطيةُ البطيخْ والفأسْ

أمير بالعربي
2019 / 7 / 22

ديمقراطيةُ بطيخْ
يَنضج في الشتاءْ
ويُقشّر بالفأسْ
لا بسكينْ

الشعب ثائرْ الشعب عنيدْ
والرّقّةُ لن تجلب له الخبزْ
الغلظة تَعلّمَ من ثورتهِ
فقد ثار كما قالوا له
وصدّقْ
فصار يُقشّر البطيخ بالفأسْ
ومن أعلى تتهاطل الأمطار فوق الرأسْ

الشعب عزيزْ
أبيّْ
لا يسجد إلا للهْ !
والله رضي له أن يأكل البطيخْ
في الشتاءْ
وبالفأسْ !

الشعب لا يحب الإرهابْ
"الشعب مسلم ولا يستسلمْ"
لمن لا يستسلمْ ؟
هو أعلمْ ....
أما عن الصحراء فلا تتكلمْ !

قريبا سيأكل الجرادْ
إن وجده
بالشوكة والفأسْ
مع البطيخْ
وأبدا لن يُطأطِئ الرأسْ
إلا للهْ !
الله الذي يسكن الصحراءْ ....
بين أهلهِ
سكان الصحراءْ
وتحت ظلّ مُعلمي الديمقراطية
لكل الشعوبْ
ومنهم شعبُ البطيخ والفأسْ

قريبا سيتضرّع إلى اللهْ
أن يرسل عليه الجرادْ
من الصحراءْ
مثلما فعل منذ قرونْ
ليأكل ويشبعْ
بالشوكة والفأسْ

وسيمشي مختالا فخورًا
ينظر إلى السماءْ
والفأس في يدهْ
ساخرًا من إخوانهْ
في اللهْ ....
وفي الصحراءْ ...
"اللهم لا حسدْ !"

مرحبا بكم في بلاد الديمقراطية الوليدة
ديمقراطية البطيخْ والفأسْ
وليبرالية الشيخْ والمومياءْ
مرحبا بكم في وطن الاشتراكية الجديدة
اشتراكية الصحراءْ
على ضفاف المتوسطْ
سحقا للمطرقة والمنجلْ !
والمجد للشوكة والفأسْ
والبطيخْ ....
والجرادْ !