الفسادْ!

محمد كشكار
2019 / 7 / 19

"كل الحضارات، ودون استثناء، بُنِيتْ على الفسادْ" (فكرة فيلسوف غربي من القرن 18): جلها تأسسَ على المطالبة بالحق والحرية والعدالة الاجتماعية. جلها شَيّدَ مجدَه على الفساد (ظلم الجنس اللطيف، رشوة، محسوبية، عبودية، إقطاع، حرب، احتلال، قتل، نهب، ظلم، استغلال، تهجير قسري، عصبية قبلية أو قومية أو دينية أو عِرقية أو طبقية، إلخ.). جلها سقطَ نتيجةً طبيعيةً للفسادْ، والشيوعيةُ، تاريخيًّا أجَدُّ ضحيةٍ.

أحلام الإنسانية (السلام، الحق، الحرية، القِيم النبيلة، والعدالة الاجتماعية) لم تتحقق خلال تاريخ البشرية كله، ولو لِعقدٍ واحدٍ من الزمن.

رجاء: أعرض عليكم هذه الفكرة حتى أستفيدَ من دحضها أو تأكيدها، لذلك أرجوكم وأبوس أياديكم، انقدوا الفكرة واتركوا قائلَها وناقلَها، فالاثنان عدوّان شرسان للفاسدين مهما كان دينهم أو لونهم أو عِرقهم أو طبقتهم أو عِلمهم أو ثقافتهم.

إمضائي (نقل مواطن العالَم): "وإذا كانت كلماتي لا تبلغ فهمك، فدعها إذن إلى فجر آخر" (جبران)
Le pouvoir gouverne toujours comme les gouvernés gouverneraient s ils avaient le pouvoir. Jean Giono
Les idéologies sont liberté quand elles se font, oppression quand elles sont faites. Sartre Jean Paul, 1948

تاريخ أول نشر على النت: حمام الشط في 19 جويلية 2019.