حبيبتي ذات التجارب

مختار سعد شحاته
2019 / 7 / 2

أريد امرأة غارقة في التجارب، والخداع ومرارة الفقد، وتحب الشاورما وأصابع البطاطس المحمرة غير الغارقة في الكاتشب المصنوع برداءة المصانع في الدول النامية،
تصفع الأنجاس وتصفني بالذكوري البريء، وتتعصب لتريندات النسويات، ولها مقال عن النيوليبرالية وبحث طويل عن كيفية فتح سوستة بنطال جديد عالقة...
أسافر معها كلما تُستدعى للشهادة في جمعية الرفق بالحيوان، أو إلقاء محاضرة إلى نساء من جاردن سيتي، ثم تسكب في الليل كأس نبيذها الفارسي في كأسي وتقول لي اسكر، فالليلة سأكتفي بقبلة منك على جبيني، ثم أنام...
تعبر معي نهر النيل في اليوم مرتين، وتساوم كوبري الجامعة وتقسم ألا تنام قبل أن تنهي حكاية قديمة في بدايتها كانت بريئة وفي نهايتها تخرج قلبها من حقيبة يدها الجلدية، وتشتكي لي بأن رائحة الجلد تنفذ إلى قلبها، ثم تطلب مني أن أضع خاتم الفضة الورقي في خنصرها، وتنام على كتفي في المواصلات واستراحة قنصلية أجنبية حين كنا نطلب التدخل لأجل صديق مشترك، تفبرك الأخبار عنه أنه مناضل جيد، وتلقى رصاصة في فخذه حين كان يقاوم سلطات ال اعتقال...
امرأة لها قصص سابقة، لا يشبهني أبطالها أبدًا، وتحب الصلاة على النبي رغم خلاصها من الأفيون، وتوفي النذور، وتوصي دائما بقبلة على شاهد ضريح الجندي المجهول، وتلعن حارس الضريح الذي تحرش بجارتها صغيرة، وعلمها التمرد على قبلة زوجها النطع، وقال لها بأن التصوف ليس إلا كقبلة الحياة للغارقين في الحزن و النرجسية وبعض التافهين ومخبري أمن الدولة من المثقفين...
قلبها أخضر، كسجادة ضابط حراسة مكلف بحراسة المكتبات والسهر على راحة الفساتين والبلوزة الجديدة، ولا ينفذ رصيد هاتفه، لكنه يصر على إجراء المكالمات عبر تطبيق الواتساب؛ اختصارًا للنفقات، ومشهور عنه أنه لا يبكي حين يغني عبد الحليم (تخونوه وعمره ما خانكم)، ثم يقسم أن النساء جميعهن غير متشابهات في السرير ونزع مشبك السوتيان حين الاشتباك...
امرأة تعرف عن جمالها، وتروض فتنتها في الاجتماعات و القاعات المكيفة، وتبتسم لمصور مبتدىء يحاول أن يبدو احترافيًا للجالسين غير بعيد، ويغير العدسات لاستمرار، ويعلل بأن العدسات حساسة جدا للوجوه الجميلة ونور الغواية والجمال، ويقسم في سره أن الجملة تلك قرأها في رواية مترجمة حين قرر أن يكون من مثقفي مدرار وقهوة البستان وبار ستيلا الرخيص...
أريد امرأة أكتب لها كل يوم أحبك، فتشهق، وتضع يدها في يدي وتقول في خيالي، أنت حبيبي الوحيد، فيتردد في قلبي؛ يااااه، حبيبتي أنت يا ذات التجارب!!

العاصمة السرية في 2 يوليو 2019