سائرون انتفاضة شعبيه سلمية

ذياب مهدي محسن
2019 / 6 / 6

سائرون انتفاضة شعبية عراقية وتجربة جديدة ولا بأس ان نسميها مغامرة لكنها وفق فكرة ثورية سلمية . الماركسيون مبدئهم تحليل الماضي وتفكيكه بنيويا وفق حاضرنا وليس العكس بصحيح ؟ ولا قياس فيه !. دار حديث بين لينين وبليخانوف ازاء الانتفاضة الروسية في عام 1905 إلتي فشلت . ففي حين رأى بليخانوف ان حمل السلاح كان خطأ اطفال !؟ رد لينين : مرجحاً الانتفاضة المسلحة !! لكنه عقب : علينا خوض تحالفاتنا كأنتفاضة الى النهاية ! فالماركسيون متحركون لذلك ان الانتفاضة ( فنا ) نخوضها للنهاية *... ومن هنا يمكن رؤية ان منهاج الحزب الشيوعي العراقي ونظريته في التحالف الجديد القديم ودخوله في ( سائرون ) كانت خطوة ناشطة وابداعية حركيه في أطار الماركسية الخلاقة وليس ان تبقى حزبا معارضا ووطنك محتل ففي العالم المتمدن والمتقدم الان التحالفات لها استراتيجها الآني والفصلي والبعيد ، فاليسار عامة والشيوعيين خاصة يخوضون هكذا تحالفات ( فدراليات ) ارجح هكذا مصطلح في " سائرون " وفق منهج الحزب ورؤياه للواقع الحالي لا المتخيل الطوباوي .. من ابرز العلائم المميزة لهذا التحالف "سائرون " ان التعددية هي ضرورة تاريخية لن تتطور الماركسية ولن تصمد بدونها وفق الواقع الحالي في العراق لذلك صوت أغلبية الرفاق في هيكل وجسم الحزب واقروا أنه من الأهمية ان نقر التعددية كمسألة أساسية واولى في تحالفنا " سائرون " وبدون تردد . وفي نهج البناء الاجتماعي والقانوني والمساواتي للمجتمع الجديد في عراقنا الحالي .
العمل السري انتهى والان القوى المضادة ليست غبيه بل تمتاز بكل حيلها وهي امسكت السلطة والمال والمنهاج المذهبي " الدين " وهذا ثالوث استغله الأن بصوت قوى احزاب الاسلام السياسي . لذلك علينا ان نتوافق بمن اقرب للتنسيق بالعنوان الأهم العراق وشعبه اولا وفق نقاط الالتقاء والتفاهم والتنسيق لا على الاختلاف النظري والعقدي . سائرون نواة للعمل الفاعل وهو حراك موضوعي لمتقاربات كثيرة في الوقت الحاضر اصلاح الدستور وبث الروح الوطنيه والكلمة الناعمة بالاخلاق وقيمها الانسانيه مهمة نحن لها كشيوعيون .. لذلك الحزب الشيوعي كان السباق في انتفاضته الماركسية وليكن ( مغامرة ) نعم لكنها حركة ثورية فكريه تحقق في آفقها الحالي ليس الانتخابي بل العملياتي جدوى لهذا التحالف " سائرون " اعتقد ان الحزب الشيوعي العراقي ومفكريه يعملون وفق تطوير النظرية وتطبيقها حسب الزمكانية الواقعية في العراق .
*أنظر : لينين فلاديمير " الماركسية والانتفاضة " الطبعة العربية ج3 دار التقدم .موسكو 1968 بتصرف بسيط للضرورة.