حفلة شواء

رسمية محيبس
2019 / 5 / 15

حفلة شواء
رسمية محيبس
دائما اتخيل ان امراة اخرى ستحل مكاني
اذا مضيت غدا لمصيري المحتوم .
ستعبث بمكتبتي
وتصنع من دفاترى طائرات ورقية لأطفالها .
عندها ستحلق قصائدي عاليا
او ربما احرقتها لتستضيء بها
فأحرقها لهيبها .
قد تزيح الصور التي احتفظت بها طويلا
وتغيب الوجوه التي استعنت بها في وحدتي
قد تحترق لحية ماركس مختلطة بصور مارلين مونرو
وتتعجب من غرابة اطواري
قد يأخذها الفضول فتتامل وجه ماركيز وتقرأ عباراته
لتعرف كم كنت فوضوية وانا احتفظ بهذا النسيج الغريب .
قد تعثر على رسالة منك نسيت ان امزقها فتدسها في جيبها
مع انني كنت أحرق الرسائل
على طريقة الهنود حين يحتفون بموتاهم
وأخيرا فقد نجا شيء ما من حفلة الشواء هذه