رجاء مجدد

عبد العزيز الحيدر
2019 / 4 / 30

رجاء

في الهجير
إلى أوراق المسافات فرشت الخطوات
من زهره ذابلة
إلى غصن يوشك الصراخ
كنت أنقل المتبقي في حنجرتي
كأسي المكسورة الحواف
تجرح زرقة الواني ..... فتسيل ذاكرة الأعتقال
أمسك بالمتبقي
منك..
مني..
واحتضن خيبتي.... فيما تسقط رجاءاتي الواحدة تلو الأخرى
وهي تبتسم للمرة الأخيرة