لا نزر ولا هذر 5ل

جوزفين كوركيس البوتاني
2019 / 3 / 14

1
صفعة أبن العم
لا توجعك
بقدر ما تخجلك.
2
فقط في الشرق تجد المرأة بحاجة إلى رجل ليسندها.
3
كل الأشياء المبهرة تولد من رحم المحبة.
4
كوب من الزهورات.
رسائل مصفرة.
وشال أخضر على كتف أمرأة تفتقر النسيان..
5
بدأ من الصفر وأنتهى عند القصر.
وبدلاً أن يضعوا لوحة تحمل اسمهِ.
وضعوا لافتة نعي بأسمهِ مكتوب عليها
الموت حق.
6
وداع
قبل أن نلوح للأحبة.
تراهم يقررون سلفاً.
المكوث معنا .
7
قال لها
السلطة أتعبتني
ردت فاغرة فمها.
عن أي سلطة تتحدث وأنت عبد مأمور.
رد بزهوٍ أحدثك عن سلطة النساء يا عزيزتي..
8
قالت الشجرة للريح.
كم انا خجلة من عاري.
لم يتبقى علي سوى بضعُ وريقات.
ردت الريح هازئة.
لا عليك سأبددها في الحال.
ردت الشجرة ليتكِ تقلعني من جذوري.
لأن الخجل يكسوني لم أعد أطيق عاري.
قهقهت الريح وهي تقول .
في كل مرة تقولين لي هذا.
وعندما تورقين تنسين ما قلته لي
.بعدها تمضين الوقت بالتباهي.
وبمنح ثمارك على المارة الذين اعتادوا على كرمك...
9
فتحنا عيوننا على الضائقة.
وسنغلقها على وجع الغربة.
10
بقعة خمر
بقعة دم
بقعة توت بري
كل هذه البقع. ألتف ثوبها الأبيض..
11
في الحفلات التنكرية.
تكتشف نفسك.
لأنك سترتدي شخصيتك الحقيقية
وبأسم التنكر تعلن عن نفسك الحقيقية.
12
في كل مرة آراني أقف حائرة في وسط غرفتي.
وأنا أعصر بكل قوة ذاكرتي.
لأتذكر أين وضعت حافظة نقودي.
أو دفتر يومياتي.
أو شالي الأخضر.
إلا أنت عندما أ فكر فيك أجدك في متناول القلب.
13
صرخ الربان بأعلى صوته
أرموا كا نائم في البحر ليهدأ..
14
في صحبتك شربت في صحتك
وفي غيابك أقلعت عن الشرب.
ك لا يستحضرك قلبي اللعين.
15
المرأة تنجب الرجال.
والرجال يبنون الأوطان
إلا في وطني.
الرجال تقتل
والنساء ترمل
واليتامى
يصرخون بأعلى الصوت
نموت ويحيى الوطن.
16
قال لها
كملح الطعام
موجودة انتِ في حياتي..
17
الطلقة التي تنبع من الصبر تصيب.
18
بثوبها الوردي العتيق
المعلق على مشجب الباب يختبئ رجل لطيف
على صدره طفل ثرثار يحدثها عن قرص الشمس.
وعن الأبليس الذي يقطن في قلب الظن
وعن أمرأة رفضت معاهدته..
19
هذا القادم من قلب الوطن.
يحدثني عن ألم الغربة .
وأنا أصغو اليه بأهتمام.
20
قالت
العائدة إلى قلب الوطن
جدي العزيز
خبزك المالح.
أعطشني .
لذا عدت اليك وأنا عطشى..

21
اذا نقصت الرحمة
كثرت المبررات.
22
لو إن كل الأبناء رحماء.
لما أمئلت دور الرعاية بالمسنين.