مهرجان المربد الثالث والثلاثين يبارك ويساند المرأة العراقية بمناسبة 8 آذار

بلقيس خالد
2019 / 3 / 8

انطباع اول..
مهرجان المربد الثالث والثلاثين يبارك ويساند المرأة العراقية بمناسبة 8 آذار
بلقيس خالد
مِن مسراتنا: طباعة كتابين لشاعرتين بصريتين ضمن مطبوعات الاتحاد
ومِن مسراتنا أيضا مشاركة شاعرتين بصريتين في القراءات الشعرية.. وذلك جاء بعد إلغاء الجلسة الشعرية المخصصة لشاعرات البصرة وهذا ماحدث في مهرجان المربد العام الماضي والعام الذي سبقه أيضا!!.. إذن في كل مرة يتم فيها التحضير للمهرجان توضع أسماء شاعرات البصرة للمشاركة في القراءات الشعرية وحين نحضر حاملات افراحنا ولهفتنا للمشاركة نصطدم بجدار الخيبة.. ضاحكة علينا لامبالاة الهيئة المنظمة لمنهاج المهرجان.. اذ يسمحوا لطفل باعتلاء منصة مهرجان المربد بينما يستكثروا ذلك على شاعرات البصرة.. طفل يعتلي منصة مهرجان المربد والشاعرات قصائدهن في حقائبهن والشعراء يصغون وفي جيوبهم مطوية قصائدهم ربما غافية من كثر الانتظار.. طفل يعتلي منصة مهرجان المربد وكأن هناك من يبعث برسالة يقول فيها: هذا هو مهرجان المربد..لسنا ضد الطفولة ولا ضد الطفل الذي كان يقرأ القصائد، حماه الله من كل سوء وجعله قرة عين لنا جميعا ولكن أيها العزيزات والأعزاء : هذه منصة أكبر المهرجانات العربية وليس منصة فعاليات مدرسية!!
الهموم المربدية كثيرة ونحن في هذا اليوم: اليوم العالمي للمرأة نطالب بالمساواة على منصات الشعر . نطالب بالمساواة والعدالة على الساحة الأدبية العراقية كلها