لحظات مكسورة الجزء 11

جوزفين كوركيس البوتاني
2019 / 2 / 7

1
يدك باردة
وأنا أرملة جندي مفقود.
2
نحن نتوكل على الله.
والحكام
يتوكلون على شرذمة مريضة.
بأسم الدين يقتلون خيرة شبابنا.
3
أكثر ما يؤلم المرأة أضمامة وداع لرجل أحبها بصدق!
4
مرآة مكسورة.
أمرأةمكسورة
كيلاهما كسرهما رجل متعصب.
يخاف المرأة والمرآة ..!
5
إذا أستيقظت قبلي. تأكد المنبه عاطل مثلنا.
أزح الستارة أفتح النافذة ثم يمكنك إيقاضي.
وإن أستيقظت بعدي ألبس قميصك المدعوك وأمضي وغادر بهدوء.
دون حاجة لتوديعي.
لا تبحث عن رأسي المدفون تحت الوسائد لتمنحني قبلةعلى الخد.
كما تعلم عندي سيان.
إن أستيقظنا معاً
دون قصدأو صرير السرير العتيق كان سبباً
ليتأمل كل منا الآخر بصمت.
بعدها أنت قم بتجهيز القهوة ودون أي ضجة.
كما تعلم فقدت حاسة السمع أثر صدمة مررت بهاكنت أنت سببها.
حاول بقدر الأمكان أن تكون هادئ.
كي لا توقظ تك النائمة في داخلك داخلي لا يهم.
المهم لازلنا معاً ولا نعرف مالذي جهزه لنا الغد الماكر.
فمذ دخولنا ذلك السبات ونحن نيام كأننا لم نكن يوماًمعاً.
على أي حال لا زلت أنا أخلد للنوم مبكرا بأًلف حجة.
وأنت تؤثر السهر مع تك المرأة التي عرفتني بها يوماً بأنها حب حياتك..
6
روزفلت كان يدير أكبر بلدعلى الخريطة على كرسيه المتحرك.
7
كبومة عمياء عشت بين الخرائب.
8
صورة رب الدار معلقة في صدر الدار كما هي العادة.
والدار يسكنه غريب قدم من بعيد في ليلة ماطرة.
9
نعم ممكن أن نعيد البنيان ما خربته المارة
ويمكن أن نرمم النفوس الخربة.
غيرإن حاكم المدينة.
لا يعير لنا أذنه المعطوبة.
لأنه مشغول بعد نقوده
فرض نفوذه المؤقت
والوقت ضيق والصدر أضيق من خرم الأبرة
والمساومة تمت بعد أن تم بيعنا نقداً وعدأً..!
10
في البئر مياه عذبة
قميص ممزق
وبقايا حكايات لم يعد أحد يصدقها..!
11
العمر قطرات
قطرة خمر
قطرة عطر
قطرة مطر
قطرة عسل أسود
قطرة حياء
قطرة عرق جبين متغضن
وكفن أبيض مخبئ في صندوق قديم في غرفة العليّة..
12
من لم يذق مرارة الغربة لا يعرف حلاوة الوطن..
13
غاندي ربح المعركة بالقطن والملح.
ونحن خسرنا كل معاركنا بالدم..
14
أنا وقطتي وأصص الأزهار.
جميعنا في إصطفاف كتلاميذ المدراس
عند النافذة بأنتظار قدومك..
15
من راقصها رجل يحبها لا تشيخ أبدأً...