موقفنا:مصر.نطالب السلطه الحاكمه بالافراج دون قيد او شرط لمختطفى ومعتقلى احزاب وحركات اليسار والقوى الديمقرطيه المدنيه السلميه من فبراير و اول ايام العيدالاضحى ومازالوا على ذمة الحبس الاحتياطى.

تيار الكفاح العمالى - مصر
2018 / 8 / 26

.نطالب السلطه الحاكمه بالافراج دون قيد او شرط لمختطفى ومعتقلى احزاب وحركات اليسار والقوى الديمقرطيه المدنيه السلميه من فبراير حتى اول ايام العيدالاضحى ومازالوا على ذمة الحبس الاحتياطى.
بالافراج عن كلا من:
-1 دجمال عبد الفتاح " البالغ من العمر 72 ومصاب بامراض مزمنه ومنع عنه دخول العلاج فى زيارات عديده ما أدى الىعجزه عن التواصل النطق او السماعفى الزياره الاخيره"
- السفير_معصوم_مرزوق
-3الصحفى حسن حسين البالغ من العمر 65عام
-4محامى العمال أهيثم محمدين
-5الموظف محمد ابراهيم
-ا6لطالب احمد مناع الطالب بكلية الحقوق
-7الرفيقه عبير الصفتى التى "ابعدت عن ابنتها وروحها رودى من نتيجة الاعتقال بسجن النساء بالقناطربعدمايزيد عن 100يوم أعتقال نتيجة مشاركتها بتظاهره ضد الغلاءفى ابريل الماضى"
-8الدكتور رائد سلامه .
-9الدكتور يحي القزاز
-10سامح سعودي
-11الصحفيه نرمين حسين

.يعد المعتقلين مناضلين فى صفوف الاحزاب والحركات اليساريه والمدنيه المصريه
-الجزب الاشتراكى المصرى
-حزب الكرامه
-حزب العيش والحريه (تحت التاسيس)
-حركة الاشتراكيين الثوريين,
وتلك أحزاب مدنيه منحازه لللعمال والفقراء من الجماهير التى تدهسهم الحكومه بسياسات الافقار المنظم وفقا لبرنامج صندوق القد الدولى ,وباعتقال النظام لهم تعد مخالفه للدستور المصرى الذى يقر حق التعبير السلمى للافراد والقطاعات الاقتصاديه والثقافيه ,
وباعتقالهم يخالف ايضا المواثيق والعهد الدولى لحقوق الانسان الذى وقعت عليه الحكومه المصريه
لذا نطالب " للافراج عن كافة المعتقلين على زمة الحبس الاحتياطى, ونطالب الصحفيين والاعلاميين الشرفاء بالتضامن بالكتابه والتدوين كلا فى موقعه وجريدته ,للافراج عن المعتقلين دون قيد اوشرط او متابعة شرطيه او اى شكل من الاجراءات الاحترازيه))

25أغسطس2018
القاهره