العمر

عبد صبري ابو ربيع
2018 / 8 / 12

العمــــــــر
عبد صبري أبو ربيع
أولها تلميع
وآخرها ترقيع
فمن يشـــــتري ومن يبيع
حل الخريف وذهب الربيع
لا من يسمع
ولا من يطيع
صرت بين يديها
كالحمـــــل وديعُ
والأنفاس تتقطع
والوصل مريع
ذهب الشباب وحل الوجيع
حــــلاوة التمني
أن تعود طفلاً رضيع
وتعود الذكريات
حلوهــا والدميع
يا صاحبيّ هو ذا العمر
خريفٌ وربيع