جاسمية تطلب شربة ماي من ابو جاسم

مؤيد عبد الستار
2018 / 6 / 4

لم يعرف ابو جاسم ان جاسمية تستمع للاخبار خلسة . كان يعتقد انها مشغولة بالطبخ والكنس ورعاية دجاجاتها التي تسرح وتمرح في البيت وعلى سطح المنزل كيفما تشاء .
ولكن المفاجأة كانت بانها ضحكت عاليا حين طلب منها ان تسـقـيه استكان شاي زنكين من عمل ايدها المباركة .
- خير جاسمية .. شنو القصة .. اشو تضحكين .
* والله ابو جاسم طلايبك هواي .. اليوم ضحكتني لانك تريد شاي زنكين
- يابه .. بطلنه .. ما نريد شاي زنكين .. سوينه شاي علموده
* ايه باخ .. شاي علموده .. خاف ما تقبل ... شوف لك غير سالفة
- ولج هاي بت ... الحلال .. ما تكلليلي شنو القصة .. اشو هو استكان شاي .. قابل رايد منج طوب ابو خزامة
* والله لو رايد طوب ابو خزامة اشوه .. على الاقل اروح اسحله سحل من المتحف واجيبه كود بند
- صدك .. جذب .. استكان الشاي اللي اريده .. اصعب من طوب ابو خزامة
* اي .. مو بس اصعب .. ولكن وداعتك ابو جاسم حتى انت ما تكدر تسويه لو انطيك ميت طغار حنطة .
- اكلج .. انتي صاير بعقلك شي ، لو جاي تتغشمرين عليه ؟ تره اني لحمي مالح .. ما ينضحج على عقلي .. ديري بالج .
* هاي ايام زمان .. كبل جان يفيدك هالحجي .. اذا تريد استكان شاي زنكين ، اشو ده روح جيب لي طاسة ماي .
- جاسمية .. ديري بالج من تحجين .. تره انزعلج العكال ... شنو روح جيب طاسة ماي ، ما عندج رداد
* ابو جاسم .. انت ليش ايدك والعكال .. انا اريد منك ماي حتى اسوي لك شاي زنكين .. شنو صعبه عليك ، انت مو تقول وتردد قصيدة المرحوم عزيز السماوي :
اكدر اسوي الجسر دنبوس ...
اشو راويني علومك وجيب طاسة ماي حتى اسويلك شاي زنكين .
- ليش شنو صاير ، قابل الماي صار حليب عصفور ، حتى ما اكدر اجيبه .
* والله مو حليب عصفور ، صار حليب صكر .. ده روح شوف الشط ، صار عبالك شطيط خلف السدة ايام زمان ، كبل ما يسويه كريم نهر قناة الجيش ، ايام جان مابيه غير الصخام واللطام .
- يعني ما وراج استكان شاي اليوم ، سويتيها ظلمه ودليلها الله .
* لا ، والله مو اني ابو جاسم ، هاي الحكومة اللي ما دارت بالها على النهر ، وخلته بيد اليسوه والمايسوه حتى نشف وصار شطيط وما النا غير ناخذ مساحينا ونحفر نهر جديد .
- هاي ما افتهمته جاسمية .. شنو نحفر نهر جديد .. قابل اذا حفرنا يطلع الماي مثل بير زمزم ؟
* ابو جاسم .. هاي حسجة ...شجاك .. ما عرفتها ... يعني ... حكومة مثل حكومة كريـّم .