صلوات سياسية 3

أفنان القاسم
2018 / 5 / 27

صلوات سياسية 3

د. أفنان القاسم

لماذا لا تتمرَّدُ؟
لأني أُحِبُّ اللهَ واللهُ لا يُحِبُّنِي
أَحْبِبِ الشيطانَ يُحْبِبْكَ

لماذا لا تتحرَّرُ؟
لأني أَهِبُ الأبَ نفسي من ذاتِ نفسي والأبُ نفسُهُ من ذاتِ نفسِهِ لا يَهِبُني
أَوْهِبِ الابنَ يُوهِبْكَ

لماذا لا تَحِيدُ عن مبادئِكَ؟
لأني ألتزمُ الحيادَ وربُّ الجنودِ لا يلتزمُ حيادي
حِدْ بموسى عن موسى يَحِدْ بِكَ موسى عن التزامِكَ

لماذا لا تُقِيمُ الدنيا وَتُقْعِدُهَا؟
لأني أقيمُ مع ربِّ الأربابِ وربُّ الأربابِ لا يقيمُ معي
أَقِمْ نفسَكَ مكانَ ربِّكَ تُقِمِ الدليلَ على استقامةِ سلوكِكَ

لماذا لا تعيشُ عِيشَةَ الكلابِ؟
لأني أَمُرُّ بوادي الكلبِ كما أُمِرْتُ والكلبُ لا يمرُّ بوادي
مُرْ بوادي الأسدِ وَكُنْ أسدًا اعتسَّ خيرٌ من كلبٍ رَبَضَ فوقَكَ


لماذا لا تتمرَّدُ؟
لأني أُحِبُّ النقودَ والنقودُ لا تُحِبُّنِي
أَحُبِبِ البنوكَ تُحْبِبْكَ

لماذا لا تتحرَّرُ؟
لأني أَهِبُ النهودَ نفسي من ذاتِ نفسي والنهودُ نفسُهَا من ذاتِ نفسِهَا لا تَهِبُنِي
أَوْهِبِ البطونَ تُوهِبْكَ

لماذا لا تَحِيدُ عن مبادئِكَ؟
لأني أُعَرِّصُ الأحزابَ والأحزابُ لا تُعَرِّصُنِي
حِدْ بالأحزابِ عَنِ الأحزابِ تَحِدِ بِكَ الأحزابُ عن تَعْريصِكَ

لماذا لا تقيمُ الدنيا وتقعِدُهَا؟
لأني أقيمُ في المعابدِ والمعابدُ لا تقيمُ فيّ
أَقِمِ المعابدَ في قيامَتِهَا تُقِمْكَ في قيمَتِكَ

لماذا لا تعيشُ عِيشَةَ الكلابِ؟
لأني كلبٌ ابنُ كلبٍ ابنُ كلبةٍ أخي كلبٌ أختي كلبةٌ ابني كلبٌ ابنتي كلبةٌ كابنِ ابني كابنِ ابنتي كابنِ ابنِ ابني كابنِ ابنِ ابنتي
كُنْ فخورًا بأصلِكَ تَكُنْ فخورةً بِكَ ذُرِّيَّتُكَ