صلوات سياسية 2

أفنان القاسم
2018 / 5 / 26

قال الله لأفنان

جبلت الإنسان من جحيم وقلت من طين لأوهمَ

قال أفنان لله

إذن سأُري الإنسانَ من أيِّ طينٍ إني


قال الرب لأفنان

عمّدت الإنسان من هواء وقلت من ماء لأوجسَ

قال أفنان للرب

إذن سـأجيزُ للإنسانِ خيفةً يوجسُ مني


قال يهوه لأفنان

وعدت الإنسان بالحنظل والمحن وقلت بالعسل واللبن لأضللَ

قال أفنان ليهوه

إذن سأسيءُ للإنسانِ فهمَ نيتِكَ وإن لم يصحّ ظني


قال زوس لأفنان

قبل الله جبلت الإنسان من نار ورماد وقلت من ماء وتراب لأؤججَ

قال أفنان لزوس

إذن سأؤجج النار وأذكي الأحقاد وأجعل منها للإنسان عمرًا ومني


قال كونفوشيوس لأفنان

رأيت في الإنسان العاقبة وقلت العقبى لأوقعَ

قال أفنان لكونفوشيوس

إذن سأقيم العقبات في طريق الإنسان فلا ينظر إلى العواقب من عيني ولا يِسْلَمُ من النوائب من غيري


قال خامنئي لأفنان

نظرت إلى الإنسان نظرة الحسين إليه وقلت نظرت إليه نظرتي لأرفعَ

قال أفنان لخامنئي

إذن سأرفع لواء الثورة إلى الذُّروة ومن شأنِ الإنسانِ ومكانتِهِ أجعلُ مكانتي وشأني


قال سلمان لأفنان

ركعت للإنسانِ في الحُلمِ وقلت ركعَ لي لأفكِكَ

قال أفنان لسلمان

إذن سأفضح حيلتك الفاضحة فللإنسان فضحُ نفسِكَ فضلٌ يعودُ إلى نفسي


قال نتنياهو لأفنان

خدعت الإنسان بالظواهر وقلت الجوهر يسبق الوجود لأغررَ

قال أفنان لنتنياهو

إذن سأقول للإنسان الوجود يسبق الجوهر وأجعل منه أليفَ حانتي


قال السيسي لأفنان

شربت دم الإنسان وقلت هذا خمري فأكون مسيح زمني لأُدَجِّلَ

قال أفنان للسيسي

إذن سأقول للإنسان عنك المسيح الدجال ليلقيك تحت نعلي


قال محمد السادس لأفنان

فهمت الإنسان من قراءتي لكتابك ولم افهم كتابك من قراءتي للإنسان لأُحَلِّقَ

قال أفنان لمحمد السادس

إذن سنقرأُ الإنسانَ معًا ليقرأنا الإنسانُ ليقرأكَ ثورةً في الثقافةِ وليقرأني ثورةً في كلِّ ما تبقى من ثوراتِ قمحٍ ووردٍ وأماني