إله الفجوات أو التوسل بالمجهولِ.!!

وفي نوري جعفر
2018 / 4 / 18

أصحاب الأديان يعتقدون بوجود إله لا يعرفون عنهُ شيئاً، ولكنهم يعرفون كيف يغدقون عليهِ كل الصفات الحميدة واللا حميدة، والأفعال الجيدة واللا جيدة، وينسبون لهُ كلٌ شيء، لأن السبب يدلُ على المسبب، وللاسف عندما تتبع هذا المنطق مع إلههم فلا تجد أي علاقة بين السبب وإلههم المسبب.!!

عندما لا تعرف عن إلهك أي شيء، ولا تستطيع أن تحدد لنا ماهيتهِ وكيفيته ومن ثمً تعينهُ لناِ، فعندئذٍ لا تعتب علينا إنكار هذا اللاشيء ولا تطالبنا بتقديم دليل على عدم وجودهِ، لأنكَ أنت المطالب بإثباتهِ وتحديده وتعيين وجودهِ هو بنفسهِ، لا أن تتوسل بالمجهول وتنسب لهُ كل شيء.!!

الذي تعوًدَ على العبودية والخوف من المجهول، لا يمكنهُ أن يمتلك القرار والشجاعة ليتحرًر من هذا الخوف ويجعل عقلهُ حراً سيداً غير خاضع للأفكار المجهولة.!!

لقد أبدع العزيز M80 moosa في رسمهِ للصورة، وقد تمًت محاكاة فكرة السببية بطريقة جميلة ورائعة، فمن يظن أنُ الرافض للأديان وآلهتها بأنهُ أحمق، فعليهِ أن يصفَ خالقهُ أيضاً بنفسِ الوصف ويقول عنه أحمق، لأنهُ مخلوق من دون خالق.!!

********************************
ملاحظة: كل الاديان على الارض هي من صنع البشر.!!

وفي نوري جعفر.

محبتي واحترامي للجميع.

https://www.facebook.com/Wafi.Nori.Jaafar/

رابط الصورة:
https://www.google.nl/search?q=%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA+%D8%AF%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A9+%D8%B3%D8%A7%D8%AE%D8%B1%D8%A9+m80&tbm=isch&tbs=simg:CAQSlQEJQQXmhQCRLmYaiQELEKjU2AQaAggVDAsQsIynCBpiCmAIAxIojRT9CYcUjxTZHe0bpRysHI4UjBSHLd4j5y33M_1EzhSfWJIc9ij30MxowEza9TQtLVg9XzEy_1AMEqvOWcdTOLqcekw6T_1K30ETchH1W6t3ZHr_1pFKg4t2QrPsIAQMCxCOrv4IGgoKCAgBEgSNnVpmDA&sa=X&ved=0ahUKEwjakoyEp8TaAhUH2KQKHTOYAYEQwg4IJCgA&biw=1344&bih=706#imgrc=BdpPsnVt2Ofm4M: