دعوة .. لكتّاب الحوار المتمدن

ابراهيم الجندي
2018 / 1 / 12

انصرف الاف الكتاب عن نشر المقالات علي المواقع الالكترونية الي عرض فيديوهات علي يوتيوب ، كتابة بوستات علي فيس بوك ، تويتات علي تويتر..الخ من وسائل التواصل الاجتماعي !!
زمن تحكمه السرعة ، يتحكم فيه الاختصار الي حد الاختزال ، فازت فيه وسائل التواصل علي المواقع وسددت لها الضربة القاضية ، والسبب يعود الي التفاعل السريع بين الكتّاب والمتابعين .

اول يناير 2018 بدأت فكرة جديدة تجمع بين فيس بوك ، تويتر ، يوتيوب ، عبارة عن موقع فيديوهات بالكامل ، مدة الفيديو دقيقتان فقط ، يقدم 24 خدمه ، بجميع لغات العالم .

تبدأ الخدمات من البحث عن وظيفة ، تمر بتسويق المواهب ، الاختراعات ، تنتهي بتقديم المساعدة لمن عذّبوا في المعتقلات ، المختفين قسريا ، المحتاجين .. وما اكثرهم في بلادنا !!
الموقع يمكن أي انسان ان ينشر بصوته وصورته ما يتميز به او يعاني منه ، هناك امكانية لارفاق مقال ، مستند ، صور .. مع الفيديوهات .

ادعو جميع الكتّاب الي عرض الفكرة الاساسية من مقالاتهم بالفيديو في دقيقتين ، مع ارفاق نص المقال او الرابط .. بالحوار المتمدن ، بعدها للقارئ الخيار في الاكتفاء بما شاهد او استكمال القراءة .

احيانا النصوص وحدها تعجز عن التعبير عن مأساة انسان عذّب في معتقله ، او كاتبة تعرضت لتجربة قاسية ، او موهبة يستحيل اكتشافها الا بالمشاهدة !
اتمني علي الحوار المتمدن تشجيع الفكرة.

رابط الموقع

https://www.targetube.com/ar