قثم ومرض الصرع رد على مقالة كامل النجار

طلعت خيري
2017 / 2 / 26

قثم ومرض الصرع رد على مقالة كامل النجار


في البداية الموضوع سرق من الصفحتان ولم يشير إليهما الكاتب



http://www.marefa.org/index.php/%D8%B5%D8%B1%D8%B9_%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B5_%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AF%D8%BA%D9%8A



http://www.alhqiqa.com/%D9%85%D8%B1%D8%B6-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D9%86%D8%A8%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85-%D9%88%D8%B5%D8%B1%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B5-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AF%D8%BA%D9%8A/


الكاتب..


وقثم خدع معاصرية وزعم أن الحالة التي تصيبه هي الوحي الذي يأتي به جبريل. يقول ابن القيم " وقد ذكر العلماء للوحي كيفيات‏.‏ إحداها‏:‏ أن يأتيه الملك في مثل صلصلة الجرس كما في الصحيح‏.‏ وفي مسند أحمد عن عبد الله بن عمر سألت النبي --- هل تحس بالوحي فقال‏:‏ أسمع صلاصل ثم أسكت عند ذلك فما من مرة يوحى إلىّ إلا ظننت أن نفسي تقبض‏.‏ قال الخطابي‏:‏ والمراد أنه صوت متدارك يسمعه ولا يثبته أول ما يسمعه حتى يفهمه بعد‏.‏ وقيل هو صوت خفق أجنحة الملك‏.‏ والحكمة في تقدمه أن يُفرغ سمعه للوحي فلا يُبقى فيه مكاناً لغيره‏.‏ وفي الصحيح أن هذه الحالة أشد حالات الوحي عليه‏.‏ (الاتقان في علوم القرآن للسيوطي ص 50). قثم يسمع صلصلة الجرس ثم يصمت ويخاف حتى يظن أن نفسه سوف تُقبض. وفي بعض المرات يتشنج ثم يغط في نوم عميق. وهذا ما ذكرناه سابقاً (المريض يبحلق في الفضاء أمامه ولا يتحدث لمدة دقيقة أو دقيقتين، وفي هذه اللحظة قد يرى أشخاصاً أو أشكالاً أمامه ويصيبه خوف شديد). ويؤكد ابن القيم ذلك لكنه يقول إن الغرض من الصلصلة هو إفراغ سمع قثم من الأصوات الأخرى حتى يكون جاهزاً للوحي. كأنما السمع كالجراب تفرغه مما فيه لتملأه بحديث جبريل.


..رد ..الموضوع أصلا يخص بولس الرسول وليس محمد انظر كيف حرفه الذي رأى يسوع وفق سطح الكعبة... فيسوع ورسله هم مصابون بمرض صرع الفص الصدغي والدليل الكتاب المقدس


لتاريخ مليء بقادة وزعماء دينيين وروحيين كانوا يعانون أو يعتقد إصابتهم بمرض صرع الفص الصدغي. يعتقد عالم النفس وليم جيمس (1842-1910) أنّ صوت الناموس الجديد الذي سمعه الرسول بولس خلال رحلته إلى دمشق ربّما كان «إعصار عصبي سيكولوجي أو مرض عصبي كان يعاني منه كالصرع». كان بولس قد رأى أنواراً ساطعة وسمع صوتاً يخاطبه ويقول له: «شَاوُلُ، شَاوُلُ! لِمَاذَا تَضْطَهِدُنِي؟» ثم سقط على الأرض، وكان كل من حوله لا يبصرون شيئاً، وعندما نهض كان مفتوح العيني لكنه لا يبصر شيئاً، وفي النهاية اهتدى. تكلّم بولس عن رؤاه في المقطع التالي: «7وَلِئَلاَّ أَرْتَفِعَ بِفَرْطِ الإِعْلاَنَاتِ، أُعْطِيتُ شَوْكَةً فِي الْجَسَدِ، مَلاَكَ الشَّيْطَانِ لِيَلْطِمَنِي، لِئَلاَّ أَرْتَفِعَ. 8مِنْ جِهَةِ هذَا تَضَرَّعْتُ إِلَى الرَّبِّ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ أَنْ يُفَارِقَنِي. 9فَقَالَ لِي:«تَكْفِيكَ نِعْمَتِي، لأَنَّ قُوَّتِي فِي الضَّعْفِ تُكْمَلُ»».



حالة شهيرة أخرى تتعلّق براهبة من القرن السادس عشر تعرف باسم القديسة تريزا من أڤيلا (1515-1582). فقد رأيت رؤى حية، ومرّت بحالات صداع شديدة وسماع أصوات قرع أجراس مصمّة للآذان، وكانت تعقب ذلك حالة من «السلام، الراحة، الهدوء، والثمار الطيبة في الروح، و... شعور طاغٍ بعظمة الرب وجلاله» ويقترح كتّاب سيرتها أنّها كانت تعاني من نوبات صَرَعِية.



هلن شوكمان، عالمة النفس الملحدة من أصل يهودي، والتي زعمت أنها تلقّت رسالة من يسوع المسيح عن طريق "قراءة" ما أطلقت عليه اسم "منهج في المعجزات" كانت على الأرجح تعاني من داء صرع الفص الصدغي. وهناك تقارير تقول أنّ شوكمان قضت العامين الأخيرين من حياتها في حالة اكتئاب متأزّم وبارانويا مستفحلة.

المصدر

http://www.marefa.org/index.php/%D8%B5%D8%B1%D8%B9_%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B5_%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AF%D8%BA%D9%8A



الكاتب ...

وفي مرة كان قثم يصلي في المسجد فتهيأ له أنه يرى الشيطان أمامه وبدا كأنه يتشاجر مع شخص أمامه وتفوه بكلماتٍ عديدة، ثم قال لأصحابه أنه رأي الشيطان أمامه فتغلب عليه وخنقه حتى سال لعابه وأراد أن يربطه إلى عمود بالمسجد حتى يراه الناس في الصباح " وفي الصحيحين عن أبي هريرة عن النبي --- قال" إن الشيطان عرض لي فشد عليّ ليقطع الصلاة عليّ فأمكنني الله منه فخنقته ولقد هممت أن أوثقه إلى سارية حتى تصبحوا فتنظروا إليه فذكرت قول أخي سليمان :رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي ، فرده الله خاسئا". انتهى. وهذا نوع من الهلوسة التي تحدث لبعص مرضى الصرع

...رد..القران ألغى اعتقادنا بالشياطين والسحر بعد أن بين لنا أن الذين يكتبون الآيات بأيدهم مثل الأحبار والرهبان هم الشياطين والدليل على ذلك الكتب المقدس

لكتاب المقدس .. الإنجيل




اخرج يسوع شيطانا من اخرس فانطلق لسانه بالكلام فتعجب الحاضرون من ذلك .. قال بعضهم هذا ببعلزبون أي زعيم الشياطين وإلا كيف يخرج الشيطان أن لم يكن زعيمه .. قال ..البعض الأخر.. ليُنزل علينا أية من لسماء أن كان من الصادقين ..قال لهم يسوع... كل مملكة منقسمة على ذاتها مصيرها الانهيار .. وكل بيت منقسم على ذاته ينهار .. ولو كانت شيطانا لخرجت الشياطين من داخلي ولنقسمت على ذاتي منهارا .. فلو كنت ببعلزبول كما تزعمون لماذا تأتون إلي بأبنائكم لأخرج الشياطين منهم .. فان كنت بإصبع الله اخرج الشياطين فقد اقترب ملكوته .. حينما يحكم الرجل داره تكون أمواله بأمان .. ولكن متى ما جاء من هو اقوي منه انتزع سلاحه ووزع أمواله(المقصود هنا عندما يأتي ملكوت الله ينتزع السلطان منه ) .. فمن ليس معي فهو علي.. ومن لا يجمع معي فقد فرق.....فالإنسان عندما تخرج منه الروح النجسة يجد الراحة في نفسه وجسده حتى لو كان في الأرض ليس فيها ماء ولا زرع ..وان عاد إلى بيته يجده نظيفا مزيونا وان كان خربة .. والذي لا يؤمن بسلطاني كرجل دخلت فيه الشياطين وأصبح اشر من الأول

المصدر

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=330218


الكاتب...

يقول الكاتب الروسي فيدور دوستوفيسكي، الذي عانى من الصرع "لا شك أن اللحظات الوجيزة من النشوة التي تحدث أثناء نوبة الصرع قد أقنعت محمد أنه يتصل مع الإله الذي يتحدث إليه. والنشوة الوجيزة هذه تشعره أنه في الجنة. الشخص المصروع يود أنه لو يستبدل كل حياته بلحظات النشوة تلك. محمد لم يكذب وإنما كان صادقاً في شعوره أنه مرسل من عند الإله (LaPlante, Eve, Seized, p. 116.).

..رد... للخيانة العلمية حرف الكاتب قول فيودور..

فيودور دستويفسكي: الروائي الروسي العظيم، مؤلّف العديد من روائع الأدب العالمي مثل رواية "الأخوة كارامازوف" و"الجريمة والعقاب"، والذي يعتبر من قبل الكثير من النقّاد بأنه أوصل الرواية الغربية إلى القمّة.

المصدر..

http://www.marefa.org/index.php/%D8%B5%D8%B1%D8%B9_%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B5_%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AF%D8%BA%D9%8A