سخافة فصل المقابر وفقًا للديانات

سامي الذيب
2017 / 2 / 17

خير الكلام ما قل ودل
-------------
من اسخف ما رأيت في حياتي فصل المقابر وفقًا للديانات.
فهناك مقابر لليهود ومقابر للمسلمين ومقابر للمسيحيين.
وفيما يخص المسلمين، هناك مقابر للسنة ومقابر للشيعة.
وفي اسرائيل مقابر خاصة للعلمانيين.
حلت سويسرا المشكلة بمادة دستورية عام 1874 جعلت المقابر في يد السلطة المدنية فوحدت المقابر بين الكاثوليك والبروتستانت.
للأسف أبقى اليهود على مقابرهم الخاصة.
والآن يطالب المسلمون بمقابر خاصة لهم أيضًا كما لليهود.
.
اذا يرفض الناس التعايش في المقابر تحت الأرض، كيف يمكنهم التعايش فوق الأرض؟
.
تبًا لأتباع الديانات الإبراهيمية الذين يدعون بأن دياناتهم سماوية من عند الله.
وتتساءل بعد ذلك: لماذا كل هذه الحروب بينهم؟
متى سوف يعودن لعقولهم؟
.
النبي د. سامي الذيب
مدير مركز القانون العربي والإسلامي http://www.sami-aldeeb.com
طبعتي العربية وترجمتي الفرنسية والإنكليزية للقرآن بالتسلسل التاريخي: https://goo.gl/72ya61
كتبي الاخرى بعدة لغات في http://goo.gl/cE1LSC
يمكنكم التبرع لدعم ابحاثي https://www.paypal.me/aldeeb