هواءٌ منكسِر.....

بياض أحمد
2017 / 2 / 7

هواءٌ ينكسِر
بين وجْنتيْن‚
وغسيلَ ضوءٍ
.... سأمشِي
على كفّ الرمل
خلف السّتار البعيد
أحملُ
قميصَ خلاياكِ
و أسافر....
على خدي
بصمة شفتاك
ومنديل
وعرق الأرصفة ...
سيدتي:
في ريح المكان
خريف الذكرى
على أسورةِ القُبل...
وبئر حزين
كان يأوي
حلمي
وأشواق رملٍ
على مرآةِ البحر
ومحياكِ
في انتحار النّسيان
وحنجرة الماء
وراء خصلة القمح
وهديل
خلف لهيب الوصول
.... سأمشِي
على تلال الموج
ووردة العاصفة
سأمشِي....
ذ أحمد بياض/ المغرب/