صموئيل نبي الملكية وليس نبي الله ..صموئيل الأول ..إصحاح رقم 3

طلعت خيري
2017 / 2 / 7

صموئيل نبي الملكية وليس نبي الله ..صموئيل الأول ..إصحاح رقم 3

الكتاب المقدس ..التوراة.. صموئيل الأول ..إصحاح 3

1 و كان الصبي صموئيل يخدم الرب امام عالي و كانت كلمة الرب عزيزة في تلك الايام لم تكن رؤيا كثيرا* 2 و كان في ذلك الزمان اذ كان عالي مضطجعا في مكانه و عيناه ابتداتا تضعفان لم يقدر ان يبصر* 3 و قبل ان ينطفئ سراج الله و صموئيل مضطجع في هيكل الرب الذي فيه تابوت الله* 4 ان الرب دعا صموئيل فقال هانذا* 5 و ركض الى عالي و قال هانذا لانك دعوتني فقال لم ادع ارجع اضطجع فذهب و اضطجع* 6 ثم عاد الرب و دعا ايضا صموئيل فقام صموئيل و ذهب الى عالي و قال هانذا لانك دعوتني فقال لم ادع يا ابني ارجع اضطجع* 7 و لم يعرف صموئيل الرب بعد و لا اعلن له كلام الرب بعد* 8 و عاد الرب فدعا صموئيل ثالثة فقام و ذهب الى عالي و قال هانذا لانك دعوتني ففهم عالي ان الرب يدعو الصبي* 9 فقال عالي لصموئيل اذهب اضطجع و يكون اذا دعاك تقول تكلم يا رب لان عبدك سامع فذهب صموئيل و اضطجع في مكانه* 10 فجاء الرب و وقف و دعا كالمرات الاول صموئيل صموئيل فقال صموئيل تكلم لان عبدك سامع* 11 فقال الرب لصموئيل هوذا انا فاعل امرا في اسرائيل كل من سمع به تطن اذناه* 12 في ذلك اليوم اقيم على عالي كل ما تكلمت به على بيته ابتدئ و اكمل* 13 و قد اخبرته باني اقضي على بيته الى الابد من اجل الشر الذي يعلم ان بنيه قد اوجبوا به اللعنة على انفسهم و لم يردعهم* 14 و لذلك اقسمت لبيت عالي انه لا يكفر عن شر بيت عالي بذبيحة او بتقدمة الى الابد* 15 و اضطجع صموئيل الى الصباح و فتح ابواب بيت الرب و خاف صموئيل ان يخبر عالي بالرؤيا* 16 فدعا عالي صموئيل و قال يا صموئيل ابني فقال هانذا* 17 فقال ما الكلام الذي كلمك به لا تخف عني هكذا يعمل لك الله و هكذا يزيد ان اخفيت عني كلمة من كل الكلام الذي كلمك به* 18 فاخبره صموئيل بجميع الكلام و لم يخف عنه فقال هو الرب ما يحسن في عينيه يعمل* 19 و كبر صموئيل و كان الرب معه و لم يدع شيئا من جميع كلامه يسقط الى الارض* 20 و عرف جميع اسرائيل من دان الى بئر سبع انه قد اؤتمن صموئيل نبيا للرب* 21 و عاد الرب يتراءى في شيلوه لان الرب استعلن لصموئيل في شيلوه بكلمة الرب*


تعليق....


توقفت الرؤيا الصالحين في وقت الكاهن عالي... وكان صموئيل يخدم معه في المعبد .... بينما كان عالي مضطجعا في الهيكل وصموئيل مضطجع أيضا داخل هيكل الرب عند تابوت الله... نادى الرب صموئيل وقال له ها أنا فاعتقد أن عالي يناديه.. فذهب أليه قال له ها أنا ماذا تريد ...قال عالي..لم أناديك ارجع مضجعك تكررت هذه الحالة مرتين وفي المرة الثالث ..قال الرب لصموئيل قل لعالي الرب ينادي فماذا تقول... قال عالي لصموئيل أن سمعت الرب مرة أخرى فقل له عبدك سامع .. فقال الرب لصموئيل أنا فاعل امرأ في إسرائيل كل من سمع به تطن أذناه.. اخبر عالي وقل له أن الرب سيفعل بك شرا وببنيك ولن يكفر عنكم لو قدمتم ذبائح وتقدومات للأبد ...واضطجع صموئيل الى الصباح بعدها فتح أبواب بيت الرب ولم يخبر عالي بالرؤيا ..فدعا عالي صموئيل وقال له ماذا قال لك الرب بخصوصي فاخبره صموئيل بكل شيء ..فقال عالي خلاص لا يحسن بعين الرب أي عمل بعد أن عرف بني إسرائيل من دان الى بئر سبع ان الرب اختار صموئيل نبيا لبني إسرائيل ...

تعليق..

يطلق التوراتيون على الفترة الدينية ما بعد موسى فترة صموئيل الأول وهي فتره ظهور الملكية الدينية الإسرائيلية الممتدة من فلسطين الى الأردن والتي حقق فيها الإسرائيليون انتصارات على الشعوب التي اضطهدتهم .. اختار الفكر التوراتي القومي أن يكون صموئيل نبي تلك الفترة ..وطبعا للاختيار دوافع قوميه دينيه تدع الإسرائيليون المطالبة بأرض الأمجاد ارض فلسطين..ولكي يبطل القران المزاعم التوراتية والأهداف القومية لتك الفترة وإعطائها طابعا عقائديا حقيقيا ..أخفى القران اسم نبي تلك الفترة لتكذيب مزاعم التوراة بان صموئيل نبي من بعد موسى

القران

{أَلَمْ تَرَ إِلَى الْمَلإِ مِن بَنِي إِسْرَائِيلَ مِن بَعْدِ مُوسَى إِذْ قَالُواْ لِنَبِيٍّ لَّهُمُ ابْعَثْ لَنَا مَلِكاً نُّقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللّهِ قَالَ هَلْ عَسَيْتُمْ إِن كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ أَلاَّ تُقَاتِلُواْ قَالُواْ وَمَا لَنَا أَلاَّ نُقَاتِلَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَقَدْ أُخْرِجْنَا مِن دِيَارِنَا وَأَبْنَآئِنَا فَلَمَّا كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقِتَالُ تَوَلَّوْاْ إِلاَّ قَلِيلاً مِّنْهُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ }البقرة246




الكتاب المقدس ..التوراة.. صموئيل الأول ..إصحاح 3

https://www.enjeel.com/bible.php?bk=9&ch=3