بيت لحم لليهود لا للمسيحيين والدليل النعل الإسرائيلي .راعوث. إصحاح 4

طلعت خيري
2017 / 1 / 15

بيت لحم لليهود لا للمسيحيين والدليل النعل الإسرائيلي .راعوث. إصحاح 4


الكتاب المقدس.. التوراة ..سفر راعوث

1 فصعد بوعز الى الباب و جلس هناك و اذا بالولي الذي تكلم عنه بوعز عابر فقال مل و اجلس هنا انت يا فلان الفلاني فمال و جلس* 2 ثم اخذ عشرة رجال من شيوخ المدينة و قال لهم اجلسوا هنا فجلسوا* 3 ثم قال للولي ان نعمي التي رجعت من بلاد مواب تبيع قطعة الحقل التي لاخينا اليمالك* 4 فقلت اني اخبرك قائلا اشتر قدام الجالسين و قدام شيوخ شعبي فان كنت تفك ففك و ان كنت لا تفك فاخبرني لاعلم لانه ليس غيرك يفك و انا بعدك فقال اني افك* 5 فقال بوعز يوم تشتري الحقل من يد نعمي تشتري ايضا من يد راعوث الموابية امراة الميت لتقيم اسم الميت على ميراثه* 6 فقال الولي لا اقدر ان افك لنفسي لئلا افسد ميراثي ففك انت لنفسك فكاكي لاني لا اقدر ان افك* 7 و هذه هي العادة سابقا في اسرائيل في امر الفكاك و المبادلة لاجل اثبات كل امر يخلع الرجل نعله و يعطيه لصاحبه فهذه هي العادة في اسرائيل* 8 فقال الولي لبوعز اشتر لنفسك و خلع نعله* 9 فقال بوعز للشيوخ و لجميع الشعب انتم شهود اليوم اني قد اشتريت كل ما لاليمالك و كل ما لكليون و محلون من يد نعمي* 10
و كذا راعوث الموابية امراة محلون قد اشتريتها لي امراة لاقيم اسم الميت على ميراثه و لا ينقرض اسم الميت من بين اخوته و من باب مكانه انتم شهود اليوم* 11 فقال جميع الشعب الذين في الباب و الشيوخ نحن شهود فليجعل الرب المراة الداخلة الى بيتك كراحيل و كليئة اللتين بنتا بيت اسرائيل فاصنع بباس في افراتة و كن ذا اسم في بيت لحم* 12 و ليكن بيتك كبيت فارص الذي ولدته ثامار ليهوذا من النسل الذي يعطيك الرب من هذه الفتاة* 13 فاخذ بوعز راعوث امراة و دخل عليها فاعطاها الرب حبلا فولدت ابنا* 14 فقالت النساء لنعمي مبارك الرب الذي لم يعدمك وليا اليوم لكي يدعى اسمه في اسرائيل* 15 و يكون لك لارجاع نفس و اعالة شيبتك لان كنتك التي احبتك قد ولدته و هي خير لك من سبعة بنين* 16 فاخذت نعمي الولد و وضعته في حضنها و صارت له مربية* 17 و سمته الجارات اسما قائلات قد ولد ابن لنعمي و دعون اسمه عوبيد هو ابو يسى ابي داود* 18 و هذه مواليد فارص فارص ولد حصرون* 19 و حصرون ولد رام و رام ولد عميناداب* 20 و عميناداب ولد نحشون و نحشون ولد سلمون* 21 و سلمون ولد بوعز و بوعز ولد عوبيد* 22 و عوبيد ولد يسى و يسى ولد داود*



تعليق...


عند الباب طلب بوعز من الولي الجلوس فجلس ..ثم أتى بعشرة شيوخ من بني إسرائيل وأجلسهم الى جانبه ..فقال بوعز للولي اريد منك أن تشري الحقل وقطعة ارض التي ورثتها نعمي عن زوجها ليمالك... وأريد منك أيضا أن وتشتري نصيب راعوث الموابيه الذي ورثته عن زوجها لكليون ...فقال الولي لا اقدر حتى أفك نفسي لئلا افسد ميراثي ففك أنت لنفسك فكاكي ...كي اقدر أن أفك ..والفكاك أو المبادلة هي شريعة إسرائيليه تخص الميراث وفيها يخلع الرجل نعله و يعطيه لصاحبه كبينه على الفكاك أو المبادلة .... فقال الولي لبوعز اشتر لنفسك و خلع نعلك فقال بوعز للشيوخ انتم شهود اليوم بأني اشتريت كل ما هو لليمالك وما لكليون وما لمحلون من نعمي واشتريت أيضا نصيب راعوث الموابيه امراة محلون لأقيم على ميراثها اسما لزوجها ..فدعا شيوخ بني إسرائيل بان يجعل الرب المرأة التي سيتزوجها بوعز كراحيل و كليئة ابنتي إسرائيل ويكن بيته كبيت فارض ابن ثامار ابن يهوذا فاختار بوعز راعوث امراة له ودخل عليها فولدت له ابنا ...فباركن النساء لنعمي لأن الرب لم يحرمها وليا في إسرائيل... فأخذت نعمي الولد و وضعته في حضنها و صارت له مربية فسميه عوبيد يسى داود



الهدف القومي التوراتي من هذا السفر هو فبركة قصص دينيه توراتية تحكي عن نصيب عائله إسرائيليه كانت تقطن بيت لحم ورثت فيها أرضا عن طريق الميراث الشرعي الإسرائيلي...ولكن المشكلة هي أن الميراث لا يتحقق إلا بخلع النعل كما فهمناه من الإصحاح أعلاه ..



الكتاب المقدس.. التوراة ..سفر راعوث ..إصحاح رقم 4

https://www.enjeel.com/bible.php?bk=8&ch=4