عيد ميلاد مجيد!

محمد طلعت
2016 / 12 / 25

الله نور..
الله محبة..
الله خير وسلام..

أبدا ما تغيب يقيني أو شك في لحظة بحث ضالة أنه رب الوجود خالق موجودات النور والمحبة والخير والسلام.. يمكن أن نشوفهم في عيون حلوة تحبك أو تحبها.. يمكن أن تشوفهم في زهرة بدنية أو أرضية تنهل منها الحبور والبهجة.. يمكن أن تشوفهم في حرف بين السطور في صفحة في قرطاس خُط بأمانة ن والقلم وما يسطرون.. يمكن أن تشوفهم في بحة صوت تنادي اسمك تأمرك اقترب أو أَعْرِضْ، وكلاهما نور ومحبة وخير وسلام...
أحبك يا الله، في كل عيد مع كل ابن من موجودات النور والمحبة والخير والسلام.. أحببتك أنا، في نبي اليقين، ونبي السلام، ونبي الرحمة. أحبهم جميعا، وأقر أنا وقلبي وروحي وعقلي بالإيمان بهم والاحتفال بهم...

أحبك يا الله في كل عام وفي أي عام..
يا الله،...
شعرت بموجودك في وجودك فوق موسى نبي اليقين (النور)..
رأيتك بموجودك في وجودك فوق عيسى نبي السلام(المحبة)..
عرفتك بموجودك في وجودك فوق محمد نبي الرحمة ( الخير)..

وكل عيد ميلاد ونبي السلام يقربنا لبعض أكثر.. يصل النور والمحبة والخير والسلام المقطوع في لحظة حقد أسود(بفعل فاعل) ما بين تشوش اليقين وتلوث الرحمة..!

كل ميلاد والبشرية كلها في خير وسلامة.
كل عيد ومصر وأهلنا من أبناء العم والخال والأخ والأخت من مسيحيي مصر في القلب والعقل لهم كل المحبة والسلام...
كل عيد وكل الأديان لها رب واحد رب النور والمحبة والخير والسلام....
كل عيد وكل من لا يؤمن بما لا نؤمن به في سلام وتعايش بلا مفسدة ولا ضرر ولا وصاية....
أحبوا الحياة تحبكم الحياة
احيوا العقل يحييكم رب العقل..

و...