وصفة مضمونة لدخول الجنة اخي الكافر ح 4

ايدن حسين
2016 / 12 / 24

اولا
هناك طريقة بسيطة لا يخطر على بال الكثيرين من البشر .. و هي .. بعد ان يعيش احدنا حياته بالطول و العرض .. او بالشكل الذي يراه مناسبا .. يذهب الى عيادة طبيب امراض عقلية .. و الطبيب يعمل له عملية او يقوم باتلاف بعض اجزاء المخ بالتيار الكهربائي او الكيميائي .. فيصبح الرجل مجنونا بعد ان كان عاقلا .. و رفعت الاقلام عن المجنون حتى يفيق او يعقل .. و هكذا ينتقل الرجل الى الاخرة و هو مجنون .. فلا يحاسب و لا هم يحزنون .. و بهذه الطريقة ننقذه من دخول النار خالدا فيها ابدا

ثانيا
ايضا بعد ان يعيش الانسان حياته بالطول و العرض بل حتى بالعمق و الارتفاع .. يزني .. ثم يتوب توبة نصوحة .. فيبدل الله سيئاته حسنات .. حسب الاية العظيمة التالية
وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (70)
و الزنا قد يرفضها الكثيرون منا .. و لكن الغاية تبرر الوسيلة .. و مادامت النتيجة عظيمة .. و هو تبديل السيئات الى حسنات .. فلا ضرر من محاولة ذلك مرة .. ههههههه

ثالثا
يامر الدين الاسلامي .. ان يخير المسلم اهل الكتاب بين .. اما ان يسلم او يعطي الجزية او انه يقتل على ايدي المسلمين اذا رفض الاسلام و الجزية
اما المشرك .. فيخيرونه بين القتل و الاسلام .. و لا يعطونه فرصة اعطاء الجزية و البقاء مشركا
لذلك اود ان اقترح على المشركين هذا الحل .. و هو ان يصبح المشركون مسيحيون او يهودا او يصبحوا اهل كتاب .. كأن يصبحوا اهل كتاب داروين .. او اهل كتاب علم الفيزياء للصف الخامس العلمي .. و بهذه الطريقة سوف يعتبرهم المسلمون اهل كتاب .. و بشكل اوتوماتيكي .. يصبح لديهم حق اختيار اعطاء الجزية عن يد و هم صاغرون .. و بالتالي .. لا يضطرون الى تغيير دينهم و لا يضطرون لدخول الاسلام

و كل سنة و انتم طيبون اعزائي في كل مكان .. هذا اذا سمح لكم الاخرون بذلك
..