حب عنيف!!...

قوق محمد
2016 / 10 / 20



يكبلون فمك ويضعون المقصلة على عقلك ، يكتبون لك في ورقة صغيرة أمام عينيك "إلاه عواطفك ليس جبارا ، لكنه يفعل ما يريد" .

يرسلون جسدك على طوله ملقيا في أرضهم الخضراء ، يتربعون ، يجلسون حولك يرفعون أيديهم والمقصلة تتحرك شيئا فشيئا تقترب لتسفك أفكارك كلها ، فمك مبتسم وأنت تصرخ في هدوء ، يرفعون أكثر فأكثر كل مرة أيديهم ويتمتمون بكلمات لا أفهمها لا تستطيع فعل شيء غير أنك تقرأ أن " إلاه عواطفك جبارا ، لكنه يفعل ما يريد" ...

تحاول أن تتحرك لكن دون جدوى فعواطفك خاضعة له ولا يتحرك الجسد بدون قلب ... ، ملقي أنت بين أيديهم يفعلون ما يشاءون وكيفما يشاءون ومتى يريدون ،تسكت السماء برهة وينطلق الفأس جاريا وأنت تقرأ في قلبك فالله خير حافظا وهو كيّفُ بالمحبين ، يموت عقلك مسفوكا مذبوحا منهوكا مقتولا كإرهابي لم يحترم قوانين الوطن ، الغير جبار ، الذي يفعل ما يريد.

يقفون الآن حولك يهللون ويكبرون وينثرون على رأسك الورود ، هنيئا لك أنت بلا عقل ، لك قلب لكنه لنا ، نحن لسنا جبارين لكننا نفعل مانريد!!...

إنه يشبه السحر ...