جميع العرب .. مصيرهم الى النار

ايدن حسين
2016 / 9 / 9

الحمد لله انني لست عربيا .. ليس استنكافا .. بل لانني اصبح محميا و من غير الداخلين في النار بسبب العروبة
طبعا انتم تنتظرون سبب ادعائي .. ان جميع العرب سيدخلون النار
المسالة بسيطة لو فكرتم بها
تعالوا معي نذهب في سفرة الى الماضي .. و تحديدا الى عهد نبي الاسلام
القران مكتوب باللغة العربية الفصحى .. مما يدل ان المسلمين في ذلك الزمان كانوا يتكلمون الفصحى .. و النبي ايضا كان يتكلم الفصحى
العرب بعد فترة وجيزة بدأوا بالتكلم بلهجات غريبة و بعيدة كل البعد عن العربية الفصحى
انا اتفهم .. ان مصر و العراق و سوريا و اليمن بدأوا بالتكلم بلهجات عامية .. بسبب تاثير الاقوام المجاورة لهم كالاكراد و الاتراك و الفرس عليهم الخ
لكنني لا استطيع ان اجد سببا واحدا دعا السعوديين و اهل مكة و المدينة في الابتعاد عن اللغة العربية الفصحى .. فلا يجاورهم اقوام اخرى هناك لكي يؤثروا عليهم
فاما انهم غيروا لهجة كلامهم بسبب عدم صلاحية العربية الفصحى بعد العهد النبوي .. او انهم غيروا لهجاتهم نفورا من الاسلام و القران و الدين الاسلامي .. او ان الناس اساسا لم تكن تتكلم العربية الفصحى ابدا لا في العهد النبوي و لا قبله و لا بعده
اي .. لا وجود لا للاسلام و لا للقران و لا للنبي محمد
اما هذا .. و اما : ان العرب كلهم سيدخلون النار بسبب انهم ابتعدوا عن لغة النبي الفصحى .. و هذا يعني بدعة .. و كل بدعة ضلالة .. و كل ضلالة في النار
تصوروا معي .. فطاحلة اللغة العربية .. عاجزون عن فهم القران .. لانه بلغة فصحى غير موجودة حاليا و غير متداولة
كلما قال احدهم شيئا عن القران .. جاء شخص و قال .. انت لا تفهم العربية و لا تفهم في الاعراب .. يا لها من مصيبة ما بعدها مصيبة .. رسالة ربي الاخيرة لي .. لا استطيع فهمها من دون واسطة و من دون اسباب النزول و من دون تفاسير ابن كثير و ابن تيمية و ابن عباس
أ فلا يتدبرون القران و لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا .. اية واحدة تاه فيها الكثيرون .. فهل تعني .. ان هناك اختلاف قليل مسموح به لانه من عند الله
و مع انني علقت على احدى المقالات .. بان الاية هذه لا تدل على وجود اختلافات في حال كونها من الله .. لكن اثبات ذلك ليس بالامر البسيط
اللغة العربية .. تمت تنقيطها .. لكن الحركات او احرف العلة .. الفتحة و الضمة و الكسرة و السكون و الشدة .. ما زالت غير متداولة في كثير من الاحيان .. و الكتابة اذا كانت فيها حركات .. تجعلها لغة صعبة الكتابة بعكس ادعاءات اهل لغة الضاد في قولهم ان ذلك يسرع في الكتابة بسبب تخطي اضافة الحركات التي تقابلها في اللغات الاخرى احرف العلة
في الانكليزية او التركية اللاتينية ( بعكس اللغة التركية العثمانية ) .. واجب على من يكتب بهما .. ان يكتب الاحرف باضافة احرف العلة .. مما يسهل قرائتها .. بعكس العربية .. فالقاريء العربي .. يحتاج ان يخمن حركات الضمة و السكون والفتحة و الكسرة الخ .. اذا خليت النص منها
و اخيرا .. لا اتمنى لاحد دخول النار .. في حال كون جهنم حقيقة .. لا اتمنى لاحد دخول النار حتى لو كان هذا الشخص قاتلي انا
فالقتل و الموت عذاب مؤقت ينتهي بعد خروج الروح من الجسد بعكس العذاب الاخروي .. حيث ان هذا العذاب ابدي و مستمر و لا يموت الشخص لينتهي عذابه
هل ما زلتم تصدقون بصحة هذا الحديث .. كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار
و هل يعقل .. ان الطفل الصغير الذي ولد هذا اليوم محاطا بحنان والديه و الاهل من حوله .. يمكن ان يدخل في المستقبل في نار خالدة ابدية
غير معقول و غير منطقي
اختلاف الناس امر مرغوب من قبل الله استنادا الى القران .. ليس هناك مصنع واحد يكرر انتاجه لمدة طويلة و بنفس المعمول و بنفس الموديل و الشكل .. الهاتف الجوال مثلا .. كل يوم يصنعون موديلا جديدا مختلفا عن ما سبقه .. كذلك الحال في السيارات و الكومبيوترات .. فالاصرار على تصنيع نفس الموديل .. غير مقبول ابدا
و احترامي
..